"الأرض ليست كروية".. نظرية تكذب وكالة ناسا.. وأصحابها يعلنون توصلهم لشكل كوكبنا الحقيقي

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

"الأرض ليست كروية" ، هكذا يؤمن المئات من المنظرين لفكرة المؤامرة الذين توافدوا مؤخراً إلى مؤتمر "جمعية الأرض المنبسطة" في ولاية نورث كارولينا - كارولينا الشمالية.

وقد وُصف المؤتمر السنوي الأول لجمعية الأرض المنبسطة بأنه تجمع اجتماعي لأولئك الذين يعتقدون أن كوكب الأرض الذي نعيش فيه يأخذ هيئة قرص مسطح وليس شكلاً كروياً.

وقد شهد المؤتمر، الذي بلغت سعر التذكرة لحضوره حتى 249 دولاراً أميركياً (أو ما يعادل 188 جنيهاً إسترلينياً)، قرابة 400 شخص من مختلف أنحاء العالم، حسب تقرير لصحيفة Daily Mail.


ناسا تكذب




تمت استضافة العديد من جلسات الحدث بواسطة صاحب قناة الأرض المنبسطة المشهورة على يوتيوب، وشملت "ناسا وأكاذيب الفضاء الأخرى" و"الانتباه لأكاذيب العلوم الشائعة".

وادعى المضيفون والحضور أن العقل والمنطق والتجارب تثبت أن المجتمع العلمي الدولي مخطئ حول شكل الأرض.

أقيم هذا الحدث في مركز في رالي بولاية نورث كارولينا - كارولينا الشمالية في الأسبوع الماضي في الفترة من 9 إلى 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

وجاء على موقع الجمعية على الإنترنت: "انضم إلينا في نوفمبر/تشرين الثاني 2017 لمعرفة لماذا نحن معارضون لنظرية دوران الأرض حول محورها التي يدعيها علم الكونيات.

"في المؤتمر الدولي لجمعية الأرض المنبسطة لعام 2018، سوف نقوم بكشف ودحض" الحقائق العلمية الزائفة كما سنقدم الأدلة الحقيقية الصادمة التي تشير إلى إننا نعيش على كوكب منبسط وثابت، وأن كوكب الأرض ليس كروياً ولا يدور حول نفسه.

وقال مارك سارجنت، الذي لديه أكثر من 40 ألف مشترك في قناته على يوتيوب، في جلسة أسئلة وأجوبة في هذا الحدث: "سيتعين على العلم معالجة هذا، إذ أنهم ببساطة لا يمكنهم خداعنا إلى الأبد."


نظريات أخرى


على الرغم من عنوان المؤتمر، فإن الحدث لم يناقش فقط نظرية كروية الأرض، ولكن من خلال الجلسات التي امتدت على مدى يومين، ناقش المؤتمر مجموعة من نظريات المؤامرة الأخرى.

فقد تمت مناقشة "الهبوط الزائف على سطح القمر" جنباً إلى جنب مع "المعاهدات الدولية" التي تغطي الطبيعة الحقيقية للقطب الجنوبي، والتي يعتقد البعض أنها تمثل حافة الأرض.

وزعمت بعض المحاضرات الأخرى أن هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2011 كانت مزورة وأن عمليات إطلاق النار فى مدرسة ساندي هوك الابتدائية كانت تغطية حكومية.

وقد خطط المنظمون بالفعل للمتابعة والمضي قدماً في ما قد بدأوه، وذلك من خلال الترتيب لمؤتمر الأرض المنبسطة لعام 2018 المقرر عقده في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل
2017.


مجنون






وقال سارجنت لـ BBC نيوز: "لا أحد يحب هذا الشعور غير المريح بالعيش على كرة صغيرة تدور في الفضاء خلال هذا الكون الفسيح".

وقال سارجنت وكان يحمل نموذجاً للأرض على شكل قرص، وهو النموذج الذي يعتقد أن الأرض تبدو عليه: "حتى أنا لا أعرف ما إذا كانت الأرض بهذا السمك أم لا، مشيراً إلى النموذج المسطح الذي كان يحمله.

"لا يجب أن تكون حتى بهذا السُمك، لأننا لم نتمكن من الوصول لأسفل أكثر من ثمانية أميال [13 كم]. تباً، العمق المفترض لهذا النموذج هو خمسين ميلاً [80 كم] بالفعل، نحن لا نعرف.

"ربما يشبه كلامي كلام مريض عقلي خرج مؤخراً من المصحة".


مؤيدو النظرية.. كيف يرون الكرة الأرضية؟


وفقاً لنظرية الأرض المسطحة فإن الأرض تأخذ شكل القرص الدائري في منتصفه القطب الشمالي، أما القطب الجنوبي فهو عبارة عن جدار جليدي طوله أكبر من 150 قدماً يحيط بالأرض، ويحيط بالأرض والشمس والقمر والهواء قبة سماوية لتحميهم من الخارج، وتدور الشمس والقمر في مسارات دائرية ترتفع عن الأرض 3000 ميل فقط.

من أكثر الأدلة التي يعتمد عليها من يعتقدون بصحة نظرية أن الأرض مسطحة حسب تقرير مفصل نشر على موقع "هاف بوست عربي"، عدم تغير شعار "الأمم المتحدة" الذي يتشابه شكل الكرة الأرضية فيه مع نظريتهم، وتعترض النظرية على وجود الجاذبية كما لا تعترف بأي صور من وكالة ناسا أو غيرها؛ لأنه على حسب تفسيرها لا يمكن مغادرة الغلاف الجوي بالأساس لالتقاط تلك الصور، ويعتقد مؤيدو النظرية أن وكالة ناسا لا تريد الإفصاح عن كذب الاكتشافات الفضائية بسبب الأموال التي تضخها الحكومات لها.

ويدعي أتباع تلك النظرية الغريبة أيضاً أن الأرض ثابتة في الفضاء وأنها لا تدور حول الشمس.

لكن المجتمع العلمي الدولي دأب على إدانة تلك النظرية الغريبة، وطرح صور قد اُلتقطت من الفضاء عبر عقود مختلفة بجانب العديد من الأبحاث الفلكية لدحض ادعاءاتهم.