غضب في المملكة من فنانة سعودية تحدَّت حصار قطر وأحيت حفلةً فيها.. واتهاماتٌ أنها من "عبيد للمال"

تم النشر: تم التحديث:
QATAR
The skyline of Doha, Qatar with chairs and tables in front | SHansche via Getty Images

في الوقت الذي لا تزال دول الخليج وعلى رأسها السعودية مستمرة بفرض حصارها على قطر البري والجوي، أحيت المغنية السعودية وعد حفلاً في قطر ورافق انتشار خبر الحفلة غضب كبير بين السعوديين.

وما إن انتشر مقطع فيديو للحفل الذي أحيته وعد بقاعة المؤتمرات في قطر بمشاركة الفنان العراقي كاظم الساهر، حتى بدأ السعوديون بالتغريد مطالبين بمحاسبتها.

ولكن خالد الدوسري مدير أعمالها سارع بالتوضيح لأحد المواقع السعودية، أنّ ذلك تم بتصريح من جهات رسمية وضعت اسمها على المعبر الحدودي بين السعودية وقطر مؤكداً أنها "لم تقم بتلك الخطوة من تلقاء نفسها".

وكانت وعد واحدة من الفنانين الخليجيين السعوديين والإماراتيين الذين ألغوا حفلات كانت مقررة أن تقام في قطر، انصياعاً لقرارات بلادهم في فرضها حصاراً على قطر.

وقطعت الدول الأربع علاقاتها الدبلوماسية والتجارية مع قطر في الخامس من يونيو/حزيران الماضي، متهمةً إياها بدعم إيران، خصمها الإقليمي، ومتشددين إسلاميين وهو ما تنفيه الدوحة.
وقال مسؤولون قطريون مراراً، إن المطالب المطروحة مشددة، لدرجة أنهم يظنون أن الدول الأربع لا تنوي أبداً التفاوض بجدية بشأنها، وإنما تسعى للنيل من سيادة الدوحة.
وقالوا إن قطر مهتمة بالتفاوض على حل عادل لأي قضايا مشروعة تخص دول مجلس التعاون الخليجي.