كيف علّق خاشقجي على إشراف وزير داخلية مبارك الهارب على التعذيب في المملكة؟

تم النشر: تم التحديث:
MOHAMMED BIN SALMAN THE KING SALMAN
ي

قال الكاتب السعودي جمال خاشقجي في تعليق على التقارير التي اتهمت حبيب العادلي، وزير الداخلية المصري في عهد حسني مبارك، والهارب من العدالة، بالإشراف على تعذيب الأمراء ورجال الأعمال المعتقلين.

قال خاشقجي: "حكاية أن حبيب العادلي بات مستشاراً عندنا كما ذكرت اليوم NYT (نيويورك تايمز)، لا تصدق".

وأضاف: "لا أعتقد أن الأمير سيقبل بذلك".

وبحسب خاشقجي، فإن حبيب العادلي صار فألاً سيّئاً، داعياً الله أن يحفظ السعودية من كل شر.

http://www.huffpostarabi.com/2017/11/15/story_n_18564582.html

وكانت مصادر سعودية مطلعة أكدت لـ"هاف بوست عربي"، أن وزير داخلية مصر الأسبق، حبيب العادلي، يعمل مستشاراً لولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، من المقر السابق لوزارة الشؤون البلدية والقروية، بالقرب من مبنى وزارة الداخلية على طريق الملك سعود بالرياض.

وقال المصدر إن مبنى وزارة الإسكان قد تم إخلاؤه مؤخراً من جميع الموظفين وإحلال عشرات الضباط المصريين محلهم، تحت إدارة وزير الداخلية المصري إبان نهاية حكم الرئيس المخلوع حسني مبارك والمحكوم عليه بالسجن 7 سنوات بتهمة الاستيلاء على مئات الملايين من الجنيهات من مخصصات وزارة الداخلية.

وكشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، في عددها الصادر الأربعاء 15 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، أن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، استعان بحبيب العادلي في حملته لقمع معارضيه والنخب الملكية والاقتصادية للبلاد.