بوذا نائماً.. باكستان تكشف عن تمثال عمره 1700 عام

تم النشر: تم التحديث:
BUDDHA
Wolfgang Rattay / Reuters

كشفت باكستان عن بقايا تمثال لبوذا وهو نائم عمره 1700 عام، أمس الأربعاء 15 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، في إطار مبادرة لتشجيع السياحة وتقديم صورة عن التناغم الديني في هذا البلد.

واكتشف الموقع البوذي الأثري في إقليم بهامالا، الذي يعكس تاريخاً وحضارة متنوعة في البلد الواقع بجنوب آسيا، أول مرة عام 1929. وبعد مضي 88 عاماً استؤنفت أعمال التنقيب، واكتشف التمثال الذي يبلغ طوله 14 متراً. وقاد زعيم المعارضة عمران خان مراسم عرضه يوم الأربعاء.

وقال عبد الصمد مدير إدارة الآثار والمتاحف لرويترز "هذا من القرن الثالث، مما يجعله واحداً من أقدم بقايا (تمثال) بوذا النائم".

أما خان فقال "المسألة هي الحفاظ على هذه المواقع التراثية التي تمثل قيمة لبلادنا".

وتزامن الكشف عن التمثال مع إغلاق طرق رئيسية سريعة حول العاصمة لاحتواء احتجاج يميني، ضد ما اعتبره أعضاء في حزب الرابطة الإسلامية- جناح نواز الحاكم، إساءة للإسلام.

وكثيراً ما تستهدف جماعات يمينية الأقليات في باكستان، كما لم تبد حكومات متعاقبة في الماضي ترحيباً باحتضان تراث البلاد غير الإسلامي.