عدّاء عربي رفضت أميركا منحه تأشيرة للمشاركة في مارثوان شيكاغو.. دعته تركيا لفعالية رياضية والتقى أردوغان

تم النشر: تم التحديث:
S
s

هنأ متحدث الرئاسة التركية إبراهيم قالن، العدّاء الفلسطيني محمد القاضي، على مشاركته اليوم الأحد في ماراثون فودافون إسطنبول بنسخته الـ 39.

جاء ذلك في تغريدة نشرها قالن، على حسابه في "تويتر" أرفقها بصورة له مع "القاضي"، إلى جانب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورئيس الوزراء بن علي يلدريم، ووزير الشباب والرياضة عثمان أشكين باك، ورئيس بلدية إسطنبول مولود أويصال.

وأشار قالن إلى أن العداء الفلسطيني أهدى له العلم الفلسطيني، مشددًا أن "الصداقة التركية الفلسطينية ستعيش إلى الأبد".

ولم يتمكن القاضي في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، من المشاركة في مارثون شيكاغو، لرفض الولايات المتحدة منحه تأشيرة دخول البلاد.


وعلى وقع الرفض الأمريكي، دعا متحدث الرئاسة التركية، القاضي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، للمشاركة في مارثون إسطنبول، وهو ما قبله القاضي وقال أنه سيشارك في المارثون بحمل العلمين الفلسطيني والتركي.

وفي وقت سابق اليوم، انتهت فعاليات النسخة الـ 39 لماراثون فودافون إسطنبول، الذي نظمته بلدية إسطنبول بالتعاون مع شركة "سبور إسطنبول" التابعة للبلدية، تحت شعار "نركض من أجل مستقبل أطفالنا".

ويتميز ماراثون إسطنبول بأنه الوحيد في العالم، الذي ينظم بين قارتين (آسيا وأوروبا)، وانطلق لأول مرة عام 1979، وكان اسمه "ماراثون أوراسيا العابر للقارات.