باغته بنطحة قوية في أنفه وطارده بماسورة حديدية.. سياسي إيطالي يعتدي بوحشية على مراسل لقناة تلفزيونية

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

اعتدى سياسي إيطالي على مراسل شبكة تلفزيون "راي" في روما أثناء مقابلة، وضربه في وجهه حتى سالت الدماء من أنفه.

وحسب موقع سي إن إن بالعربية، فإن السياسي الإيطالي روبرت سبادا الذي يُتهم بأنه يؤيد حركة كاسابوند اليمينية المتطرفة، ضرب المراسل دانييل بيرفينسيزي برأسه، قبل أن يلاحقه بأنبوب.

جاء الاعتداء بعدما سأل المراسل عن تعليق على فيسبوك كتبه "سبادا" دعماً للمجموعة المتطرفة، وبعدها ضرب "سبادا" المراسل والمصور بأنبوب.

واعتذر "سبادا" بعدها عن تصرفاته قائلاً: "إن صبر كل شخص له حدود".

وقد اعتقلت الشرطة الإيطالية "سبادا" على خلفية الاعتداء.