البحرين تتهم إيران بتفجير خط أنابيب نفطي

تم النشر: تم التحديث:
BAHRAIN
SOCIAL

قالت وزارة الداخلية في البحرين، السبت 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، إن الانفجار الذي تسبَّب في حريق بخط أنابيب نفطي في البحرين أمس، كان عملاً تخريبياً.

وأضافت الوزارة على حسابها على تويتر "الحادث من الأعمال التخريبية، وهو عمل خطير، الهدف منه الإضرار بالمصالح العليا للوطن وسلامة الناس".

واندلع حريق مساء أمس الجمعة، 10 نوفمبر/تشرين الثاني، إثر انفجار في إحدى أنابيب النفط بالقرب من قرية بورى.

وقال وزير الداخلية البحريني، الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، إن الحادث نتيجة أعمال تخريبية، وهو عمل إرهابي خطير، الهدف منه الإضرار بالمصالح العليا للوطن وسلامة الناس، مضيفاً أن الأحداث الإرهابية التي تشهدها البحرين في الفترة الأخيرة تتم من خلال اتصالات وتوجيهات مباشرة من إيران، منوهاً إلى أن أمن وسلامة المواطنين والمقيمين أولوية قصوى، وأن وزارة الداخلية لا تألو جهداً في سبيل حفظ الأمن وحماية السلامة العامة.

وكانت آليات الدفاع المدني، قد تمكَّنت من السيطرة على الحريق في وقت مبكر من صباح اليوم، بعد التنسيق مع شركة نفط البحرين "بابكو"، التي قامت بغلق عملية تدفق النفط في الأنبوب المشتعل، كما تم تفعيل خطة الإخلاء والإيواء لسكان المنطقة المحيطة بموقع الحريق.