اختطاف مواطن سعودي في لبنان.. وأنباء عن ربط قضيته بتواجد سعد الحريري في الرياض

تم النشر: تم التحديث:
BEIRUT
Aziz Taher / Reuters

أعلن في لبنان الجمعة 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، عن اختطاف مواطن سعودي. وقال موقع سبق "إن سفارة المملكة في لبنان تجري اتصالات مكثفة مع الجهات الأمنية اللبنانية للإفراج عن مواطن سعودي، اختطفه عناصر من ميليشيا حزب الله".

وأضاف الموقع وفقاً لمصادر لم يذكرها أن الخاطفين ربطوا الإفراج عن المواطن السعودي المختطَف بأزمة استقالة سعد الحريري من رئاسة الحكومة اللبنانية؛ وذلك في محاولة لتسييس قضية المختطَف.

صحيفة "النهار" اللبنانية قالت إنها علمت من مصدر أمني أنه يجري البحث عن رجل سعودي اختفى في منطقة العقيبة.

المصدر وفق الصحيفة قال إن "زوجة الرجل اتصلت بقوى الأمن اليوم وقدمت بلاغاً عن اختفاء زوجها". وأشار إلى أن التحريات مستمرة لاكتشاف مكان الرجل.

بدورها، أكدت بلدية العقيبة لـ "النهار" أن "لا وجود لأي رجل سعودي في المنطقة بالاسم الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد البحث في أسماء المستأجرين والأشخاص المتواجدين في المنتجعات والفنادق".

أمام مصادر موقع سبق السعودي فتحدثت عن تأرجُح مطالب الخاطفين؛ كونهم تارة يطالبون بفدية، وتارة يطالبون بتسليم الحريري.

وفي تغريدة على تويتر كتب وزير الداخلية اللبناني: لن نسمح باستغلال الأزمة السياسية لتعكير الأجواء. فسلامة وأمن مواطني السعودية وجميع الرعايا العرب والأجانب أولوية لسلطات لبنان ومؤسساته، والعبث بالأمن والاستقرار خطّ أحمر ممنوع تجاوزه، والأجهزة مستنفرة للحؤول دون استغلال الظرف السياسي.