إيرانيات يمشين في الشوارع ويكشفن شعرهن مُتحدياتٍ الرجال.. شاهد المواقف التي تعرضن لها

تم النشر: تم التحديث:
1
1

ظهرت مقاطع فيديو جديدة لبعض النساء يتحدين القانون الإيراني الذي يجبرهن على ارتداء الحجاب في الأماكن العامة.

وجاء جزء من الحملة التي ظهرت على الإنترنت ضد القانون الإلزامي بارتداء الحجاب وأُطلق عليها "الأربعاء الأبيض"، وقد صورت النساء أنفسهن في مواجهات مع الناس في الشارع حول هذه المسألة، بحسب ما ذكرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، الخميس 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

وفي أحد مقاطع الفيديو، يمكن سماع شخص وهو يهدد باستدعاء الشرطة. وصاح بالنساء: "ابقوا مكانكم، إذا كانت لديكن الشجاعة".

فردّت عليه المرأة: "أنا مُنتظرة هنا، يمكنك الاتصال بالشرطة". وأضافت: "إذا كان لسانك سلاحك، فكاميرا هاتفي هي سلاحي، هل أنت خائفٌ من سلاحي؟".

ويقوم آلاف من عناصر الأمن السريين و "شرطة الأخلاق" بدوريات في الشوارع بإيران؛ للتحقق من انتهاكات قانون الحجاب الإلزامي.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أنه يتم توبيخ النساء اللاتي يُعثرن عليهن وقد كشفن عن شعرهن أو جسدهن بشكلٍ علني، وفي بعض الحالات يواجهن دفع غرامة مالية أو الاعتقال.

وفي مقطع فيديو نُشر على صفحة الفيسبوك "حريتي المسروقة"، وهي حركة يديرها الناشط "مسيح النجاد"، سُمع رجل وهو يهدد امرأة بصفعها على وجهها إذا لم تغطِّ شعرها.

بيد أن بعض رجال في البلاد يؤيدون هذه الاحتجاجات ضد ذلك القانون.

ويُظهر فيديو آخر أحد الآباء وهو يقود سيارته وبجواره ابنته الشابة.

ويظهر هذا الأب في الفيديو وهو يقول: "إن دوافعي للانضمام إلى الحملة ومعارضة قانون الحجاب الإجباري يتعلق بمستقبل ابنتي"، ويتابع: "أُريدها أن تكون قادرة على اتخاذ قراراتها بحرية طبقاً لما تراه الأفضل لها ولحياتها"، ثم يصيح بعد ذلك: "يعيش الأربعاء الأبيض".