كواليس انسحاب الخبيرة الأميركية من "شباب العالم".. أول تعليق من المذيعة المصرية

تم النشر: تم التحديث:

أثار انسحاب خبيرة النظم وسياسات الطاقة بالولايات المتحدة نهى عبد الكريم، من مؤتمر "شباب العالم"، الجدل بسبب سوء إدارة المذيعة ليندا عبداللطيف في توزيع الوقت المحدد للحوار.

وفي أول تعليق للإعلامية المصرية لموقع مصراوي، أكدت عبد اللطيف أن ضيفتها استفزتها، وأخطأت في حقها، وأشارت أن جميع ردود أفعال مسؤوليها في التليفزيون المصري جاءت إيجابية، وقدروا ثباتها الانفعالي أثناء الأزمة.

ووصفت عبد اللطيف ما حدث بأنه استفزازاً، وأضافت أنها نجحت في إدارة الحوار بحزم ودبلوماسية ولم تظلم أي من ضيوفها.

وأكدت عبد اللطيف أنها لا ترى أي خطأ في إدارتها للحوار، ولو التقت بالضيفة مرة أخرى فلن تعتذر لها، مشيرة إلى أن ضيفتها تخطت الوقت المحدد لها، ولم يكن من حقها المزيد من الوقت.

جاء انسحاب نهى عبد الكريم من المؤتمر، بعد أن اتهمت المذيعة المصرية التي أدارت الحوار بعدم الحيادية والعدل في توزيع الوقت المحدد للحديث، وأشارت خبيرة سياسات الطاقة إلى أنها جاءت من أميركا لكي تفيد مصر، ولكن لم تتح لها المذيعة الوقت المناسب للحديث، بحسب مزاعمها.

ورغم أن الضيفة مصرية تعيش بالولايات المتحدة، إلا أنها أثناء أزمة المؤتمر وجهت للمذيعة نقداً حاداً قائلة "أعرف أنها هناك الكثير من المشكلات بالإعلام، وأنت غير عادلة، وجئت من أميركا إلى هنا لأفيد بلدك".

عبد اللطيف تعمل في قطاع الأخبار بالتليفزيون المصري ، أما الضيفة فهي نهى عبد الكريم فهي حاصلة على درجة الدكتوراة الهندسة والسياسة العامة من جامعة كارنيجي مليون الامريكية.