الإعلان عن لقاء سيجمع بوتين وترامب

تم النشر: تم التحديث:
PUTIN AND TRUMP
Carlos Barria / Reuters

أعلن مستشار الكرملين، يوري أوشاكوف، الخميس 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، أن لقاءً جديداً سيُعقد بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأميركي دونالد ترامب، الجمعة، في فيتنام، على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادئ (أبيك)، بحسب ما نقلت عنه وكالات الأنباء الروسية.

وصرح أوشاكوف بأن الاجتماع سيتم في "العاشر من نوفمبر/تشرين الثاني"، موضحاً أنه "يجري التباحث في موعد اللقاء"، بحسب ما نقلت عنه وكالة تاس الرسمية.

وكان الكرملين أعلن الأربعاء أنه "من المرجح جداً" حصول ثاني لقاء بين الرئيسين منذ تنصيب ترامب في يناي/كانون الثاني.

وذكر أوشاكوف أمام صحفيين، أن "بوتين وترامب سيشاركان في القمة نفسها وسيكونان بالقاعة نفسها؛ لهذا السبب من المنطقي جداً أن يلتقين".

وتابع: "الأهم أن هناك مواضيع يتعين بحثها، من سوريا وصولاً إلى كوريا الشمالية".

تعقد قمة "أبيك" في دانانغ (وسط فيتنام).

وكان الرئيسان التقيا للمرة الأولى في يوليو/تموز على هامش قمة مجموعة العشرين في هامبورغ بألمانيا في اجتماع استمر ساعتين ونصف الساعة تقريبًا.

ولا تزال العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة في أدنى مستوى لها منذ انتخاب ترامب، وذلك على خلفية الأزمة في أوكرانيا والنزاع بسوريا والاتهامات بتدخل الكرملين في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة لصالح ترامب.