ترامب للرئيس الصيني: "إن عملت بجهد فلا شك في أنك ستحلّ أزمة كوريا الشمالية أسرع من غيرك"

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
US President Donald Trump makes a speech during a business leaders event with China's President Xi Jinping inside the Great Hall of the People in Beijing on November 9, 2017.China and the United States announced more than $250 billion in business deals during US President Donald Trump's state visit to Beijing on November 9. / AFP PHOTO / Nicolas ASFOURI (Photo credit should read NICOLAS ASFOURI/AFP/Getty Images) | NICOLAS ASFOURI via Getty Images

حضّ الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الخميس 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، الصين وروسيا على "التحرك بسرعة" لحل الأزمة الكورية الشمالية، محذراً بأن "الوقت يمر بسرعة".

وقال ترامب لدى لقائه نظيره الصيني، شي جين بينغ، ببكين، في اليوم الثاني من زيارته: "علينا التحرك بسرعة. وآمل أن تتحرك الصين بصورة أسرع وأكثر فاعلية من أي طرف آخر حيال هذه المشكلة".

وشكر ترامب الرئيس الصيني "شي" على جهوده للحد من المبادلات التجارية مع كوريا الشمالية وقطع كل الروابط المصرفية معها، لكنه دعاه إلى بذل المزيد.

وقال ترامب: "بإمكان الصين تسوية هذه المشكلة بسهولة وبسرعة، وأدعو الصين ورئيسكم العظيم للعمل على هذه المسألة بجد".

وتابع: "ما أعرفه عن رئيسكم أنه إن عمل على ذلك بجهد، فسوف يتحقق الأمر، لا شك في ذلك".

وقبل لقاء مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال قمة لمنتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (أبيك)، في نهاية الأسبوع بفيتنام، دعا ترامب كذلك موسكو، التي ترتبط بعلاقات اقتصادية مع بيونغ يانغ، إلى المساعدة في معالجة هذه المسالة.

وقال: "أدعو روسيا أيضاً للمساعدة في السيطرة هذا الوضع، الذي قد يصبح مأساوياً".

اتفاقات بقيمة 253 مليار دولار
من جهة ثانية، كشف ترامب ونظيره الصيني شي جين بينغ، الخميس، في بكين، عن سلسلة من الاتفاقات التجارية بقيمة إجمالية قدرها 253.4 مليار دولار، على خلفية سعي الرئيس الأميركي لإعادة التوازن إلى المبادلات بين البلدين.

وتم توقيع هذه المجموعة من الاتفاقيات التي تشمل قطاعات متنوعة ما بين الطاقة والسيارات والطائرات والصناعات الغذائية والإلكترونيات، وتستفيد منها شركات كثيرة؛ منها: كاتربيلار وجنرال إلكتريك وهانيويل وكوالكوم، خلال لقاء بين الرئيسين في بكين، غير أن بعضها بروتوكولات اتفاق غير ملزمة.

كما أبرمت 3 هيئات رسمية صينية اتفاقاً لاستغلال حقول من الغاز الطبيعي في ألاسكا، ينص على استثمارات تزيد على 40 مليار دولار، بحسب ما أُعلن الخميس في اليوم الثاني من زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى بكين.

ووقعت المجموعة النفطية الصينية العملاقة "سينوبيك" و"الصندوق الاستثماري الصيني" و"بنك أوف تشاينا" اتفاقاً مع ألاسكا وشركة طاقة محلية هي "ألاسكا غازلاين ديفيلوبمنت كوربوريشن" لاستغلال حقول الغاز، بحسب ما جاء في إعلان صادر عن مكتب حاكم الولاية الأميركية، نقلته وزارة الخارجية.