المرأة ليست أداةً للإثارة.. مشاهير يكسرون "قيود" المكياج بحركة "Non make-up"

تم النشر: تم التحديث:
SARA FORESTIER
sm

رفضت الممثلة الفرنسية سارة فوريستيي وضع المكياج وتسريح شعرها خلال حلولها ضيفةً على البرنامج الثقافي "Stupéfiant" للمذيعة لييا سالامي على قناة "فرانس 2".

وقالت سارة (31 عاماً)، إنها تحب المكياج والأنوثة، وإنه لا مشكل لديها في ذلك.


Kiff cette émission #qofficiel 😎@redouanneharjane et #LivAdren

A post shared by Sara Forestier (@sara_forestier) on


وترى الممثلة أن المرأة ليست مجرد شكل، وأنه من السيئ طلب ذلك من امرأة مبدعة يمكنها أن تقدم ما هو قيّم، مضيفة أن مهنتها ليست الإثارة وإنما تحريك المشاعر.

وصرحت فوريستيي بأنها معجبة بالمغنية الأميركية ألشيا كيز، التي قررت اتخاذ هذه الخطوة منذ مدة والتخلي عن المكياج والتي دشنت حركة "Non make-up"، التي تدعو من خلالها إلى عدم تشييء المرأة وحصرها في آلة لتصنيع الإثارة.

وقالت كيز (36 عاماً)، في أحد لقاءاتها، إن المرأة تخضع لضغوطات يفرضها كل من حولها على شكلها وتصرفاتها، وهذا المجتمع هو من يحدد لها ما الجمال. في حين أن الجمال، تتابع المغنية، في أعين من يرى، "فدعوا المرأة تكون نفسها".


#tuesday #vibes Caption this for me....

A post shared by Alicia Keys (@aliciakeys) on


وأعد موقع "France video" تقريراً مصوراً، قال فيه إن دراسة بريطانية أجريت سنة 2013، أعلنت أن النساء يقضين نحو 3 ساعات و19 دقيقة في وضع المكياج أسبوعياً.





وظهرت في الفيديو نفسه مجموعة من المدوِّنات المختصات في التجميل، داعين إلى التخلي عن المكياج.

ما تدعو إليه ألشيا كيز، دعت إليه المغنية باريس جاكسون، ابنة فنان البوب مايكل جاكسون؛ إذ نشرت عدداً من الصور عبر حسابها الرسمي على إنستغرام، دعت من خلالها الفتياتِ إلى عدم تقييد أنفسهن بمعايير الجمال التي يضعها الآخرون. ونشرت صوراً دون نزع شعر جسدها!


thank you mama g, there are always lessons to be learned from you. grateful

A post shared by Paris-Michael K. Jackalope (@parisjackson) on