"لقد صافحتِ السيسي واخترتِ دعم الديكتاتور".. ناشطون ينتقدون مشاركة ممثلة أميركية حاصلة على الأوسكار في منتدى شبابي بمصر

تم النشر: تم التحديث:
HELEN HUNT
| Lucy Nicholson / Reuters

انتقد ناشطون مصريون مشاركة ممثلة هوليوود، الحائزة جائزة الأوسكار هيلين هانت، كمتحدثة رئيسية في منتدى شبابي في مصر، زاعمين أنها بذلك تدعم "الديكتاتور" عبد الفتاح السيسي، الذي يواجه انتقادات بخصوص حقوق الإنسان.

ووجه موقع الالتماسات الشهير "تشنج دوت أورغ" خطاباً مفتوحاً لهانت، ينتقد مشاركتها في المنتدى، وقَّعه 101 شخص، يمثلون صحافيين وحقوقيين ونشطاء وباحثين.

وينظم منتدى شباب العالم للمرة الأولى بمشاركة نحو 3000 شاب من أكثر من مئة دولة، فضلاً عن حضور بعض قادة الدول المدعوة في منتجع شرم الشيخ السياحي في جنوب سيناء.

وجاء في الخطاب المنشور "لقد صافحتِ السيسي وابتسمتِ والتقطتِ الصور، فليعلم التاريخ أنكِ اخترتِ دعم ديكتاتور يُسأل عن آلاف القتلى والحبس والاختفاءات القسرية".

وأفاد الخطاب أيضاً أن السيسي "يسجن الصحفيين لقيامهم بعملهم والشباب، لتعبيرهم عن آرائهم، والكتاب الذين يكتبون كتابات خيالية تخدش الحياء العام ومؤيدي حقوق المثليين (...)، وأغلق أكثر من 400 موقع إلكتروني".

ولم يصدر أي رد من الممثلة الأميركية التي حازت أوسكار أفضل ممثلة العام 1998، ونحو 47 جائزة أخرى، حتى الآن على صفحاتها الرسمية على شبكات التواصل الاجتماعي.

ويواجه السيسي اتهامات عديدة من منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية، بتقييد حرية التعبير، والتضييق على المعارضة، وإحكام قبضته على الإعلام، من خلال حجب مئات المواقع الإلكترونية.