سعد الحريري غادر الرياض متوجهاً إلى هذه الدولة العربية لاجتماع مفاجئ

تم النشر: تم التحديث:
HARIRI
Mohamed Azakir / Reuters


ذكرت قناة "المستقبل" اللبنانية الثلاثاء 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، أن رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري، غادر العاصمة السعودية الرياض قبل قليل.

وأضافت القناة التي يملكها الحريري، بأن الأخير توجّه إلى أبو ظبي للقاء ولي العهد الشيخ محمد بن زايد عند الساعة 12 ظهر اليوم.

وأعلن السبت 4 نوفمبر/تشرين الثاني الحريري استقالته من منصبه، عبر خطاب متلفز من السعودية، مرجعاً قراره إلى "مساعي إيران لخطف لبنان وفرض الوصاية عليه، بعد تمكن حزب الله من فرض أمر واقع بقوة سلاحه".

واتهم إيران بـ"زراعة الفتن، والتسبب بالدمار الذي حل بالدول العربية التي تدخلت فيها".

وشدد أن البلاد تشهد أجواء شبيهة بتلك "التي شابت قبل اغتيال (والده) الرئيس (رئيس الحكومة الأسبق) الشهيد رفيق الحريري"، وأضاف: "لمست ما يحاك سراً لاستهداف حياتي".

وتداولت أنباء منذ إعلان بيان استقالته، بأن الحريري قيد الإقامة الجبرية في السعودية.

وكان الحريري قد التقى أمس العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز في قصر اليمامة بالعاصمة السعودية الرياض.