السعودية: لبنان أعلن الحرب علينا

تم النشر: تم التحديث:
THE KING SALMAN
Mikhail Japaridze via Getty Images

قالت السعودية الإثنين 6 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، إن لبنان أعلن الحرب عليها؛ بسبب هجمات ضد المملكة من جماعة حزب الله الشيعية اللبنانية.

وقال وزير الدولة لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان بحسب ما نقلته رويترز عن تلفزيون "العربية"، مساء الإثنين، إنه تم إبلاغ سعد الحريري، الذي أعلن استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية يوم السبت، أن أعمال العدوان التي يقوم بها حزب الله تعتبر "إعلان حرب على المملكة العربية السعودية من قِبل لبنان ومن قِبل حزب الشيطان اللبناني".

مشيراً إلى أن الملك سلمان بن عبد العزيز أبلغ رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري تفاصل عدوان حزب الله على السعودية، مؤكدأ أن بلاده ستتعامل مع حكومة لبنان كحكومة إعلان حرب بسبب ميليشيات حزب الله.

وقال السبهان إن لبنان مختطفة من قبل ميليشيات حزب الله ومن خلفها إيران.

ونفى المسؤول السعودي ما تردد حول إجبار الرياض رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري على الإستقالة من منصبة، وإعتبرها مجرد أكاذيب الهدف منها تشتيت اللبنانين.

وكان وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج ثامر السبهان قال في تغريدة على تويتر في وقت سابق اليوم "إن لبنان بعد الاستقالة لن يكون أبداً كما قبلها، لن يقبل أن يكون بأي حال منصة لانطلاق الإرهاب إلى دولنا وبيد قادته أن يكون دولة إرهاب أو سلام".

واتهم الحريري حزب الله بتوجيه أسلحته إلى اليمنيين والسوريين واللبنانيين.

ولسنوات كانت علاقات حزب الله بإيران ودعمه للرئيس السوري بشار الأسد في حرب سوريا حيث تدعم دول خليجية عربية الجماعات المسلحة التي تسعى للإطاحة به، مصدراً رئيسيا للتوتر في لبنان.

وقد تؤجج الاستقالة التوترات بين السنة والشيعة وتعيد لبنان إلى حالة الشلل داخل الحكومة.

وجمع ائتلاف الحريري كل الأحزاب السياسية الرئيسية في لبنان وتولى السلطة العام الماضي في إطار اتفاق سياسي جعل من ميشال عون وهو حليف لحزب الله رئيسا للبلاد.

وسافر الحريري إلى السعودية يوم الجمعة بعد اجتماع في بيروت مع علي أكبر ولايتي كبير مستشاري الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي. ووصف ولايتي ائتلاف الحريري بأنه "انتصار" و"نجاح كبير" بعد ذلك.