السعودية تعلن عن مكافآت بملايين الدولارات لمن يدلي بمعلومات تؤدي لاعتقال الحوثي ومسؤولين من أنصاره

تم النشر: تم التحديث:
AL HOUTHI
1

أعلنت المملكة العربية السعودية، الإثنين 6 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، عن لائحة من أربعين مسؤولاً في صفوف الحوثيين في اليمن، وقررت صرف مكافآت مالية بملايين الدولارات لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال أحدهم.

وضمَّت اللائحة زعيم المتمردين عبد الملك بدر الدين الحوثي، ورئيس المكتب السياسي صالح علي الصماد، ولم تشمل الرئيس السابق علي عبدالله صالح المتحالف مع الحوثيين.

وجاء في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، أن الأشخاص المشمولين باللائحة "قيادات وعناصر مسؤولة عن تخطيط وتنفيذ ودعم الأنشطة الإرهابية المختلفة في جماعة الحوثي الإرهابية".

وبلغت قيمة المكافأة المالية لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال زعيم المتمردين عبدالملك الحوثي 30 مليون دولار، و20 مليون دولار لمن يُسهم في اعتقال الصماد. وتراوحت قيمة المكافآت الأخرى بين 20 وخمسة ملايين دولار.

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعاً دامياً بين المتمردين الحوثيين الشيعة والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء بأيدي المتمردين المتحالفين مع مناصري الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، في سبتمبر/أيلول من العام نفسه.

وشهد النزاع تصعيداً مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري، في مارس/آذار 2015، بعدما تمكن الحوثيون من السيطرة على مناطق واسعة في أفقر دول شبه الجزيرة العربية.

وخلّف النزاع أكثر من 8650 قتيلاً وأكثر من 58 ألف جريح، بحسب أرقام الأمم المتحدة، وتسبّب بانهيار النظام الصحي، وتوقف مئات المدارس عن استقبال الطلاب، وانتشار مرض الكوليرا، وأزمة غذائية كبرى.

وجاء الإعلان عن اللائحة والمكافآت المالية غداة إطلاق المتمردين لصاروخ جرى اعتراضه فوق الرياض، وسقطت قطع منه على أرض مطار العاصمة السعودية.