أول اتصال هاتفي بين الملك سلمان وترامب بعد "مذبحة الأمراء".. هذا ما دار بينهما

تم النشر: تم التحديث:
THE KING SALMAN
Jonathan Ernst / Reuters

أجرى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز اتصالاً هاتفياً بالرئيس الأميركي دونالد ترامب في خضم أحداث سياسة وأمنية شهدتها المملكة خلال الساعات الماضية، بحسب ما أعلنت وكالة الأنباء الرسمية الأحد.

وبحسب الوكالة، فقد ناقش الملك سلمان وترامب "التعاون بين البلدين في مختلف المجالات وسبل تطويرها إضافة إلى استعراض مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية".

كما عبر الملك خلال الاتصال عن إدانة الرياض للهجوم الذي شهدته نيويورك الأسبوع الماضي وقتل فيه ثمانية أشخاص في عملية دهس.

وجاء الاتصال بعد يوم أمني وسياسي مليء بالأحداث في المملكة، بدأ مع إعلان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري من الرياض استقالته من منصبه، حاملاً على إيران، الخصم الأكبر للسعودية في المنطقة.

ومساء شهدت السعودية حملة توقيفات طاولت أمراء ووزراء ومسؤولين سابقين على خلفية تهم بالفساد، بينما استهدف مطار الرياض بصاروخ أطلق من اليمن جرى اعتراضه في الجو إلا أن شظايا منه سقطت في حرم مطار العاصمة.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، اليوم الأحد 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2017 أن الملك سلمان أكد خلال الاتصال "استعداد المملكة للمساعدة في مواجهة هذه الأعمال الشريرة".

وأعرب عن "تأييد بلاده الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة لمواجهة الإرهاب وحفظ أمنها الوطني".

وأكد "أهمية الاستمرار في بذل مزيد من الجهود الدولية لاجتثاث الإرهاب في جميع أشكاله وتجفيف منابعه".

والسبت أيضاً تمنى الرئيس الأميركي على السعودية أن تختار بورصة وول ستريت لطرح أسهم العملاق النفطي "أرامكو" المقرر في 2018.

والسعودية أحد أكبر وأهم حلفاء إدارة ترامب في الشرق الأوسط .