الصين تطلق "صانعة الجزر السحرية".. أقوى سفينة من نوعها في آسيا

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP SAUDI ARABIA
ي

دشنت الصين سفينة ضخمة وُصفت بأنها "صانعة الجزر السحرية"، وتعد أكبر سفينة تجريف في آسيا، وفق ما أفادت وسائل الإعلام الرسمية السبت 4 نوفمبر/تشرين الثاني.

والسفينة المستخدمة في بناء جزر اصطناعية كتلك التي بنتها بكين في بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه، تم تعويمها أمس الجمعة في مرفأ في مقاطعة جيانغسو الشرقية، وفق صحيفة "تشاينا ديلي".

ويمكن للسفينة التي تحمل اسم "تيان كون هاو" تجريف 6000 متر مكعب في الساعة، وهو ما يعادل ثلاثة مسابح بالحجم الاعتيادي، وفق الصحيفة.

وهي أكبر من تلك التي استخدمتها الصين لجرف الرمال والوحول والشعاب لبناء جزر اصطناعية في بحر الصين الجنوبي أقامت منشآت عسكرية عليها.

وعندما ينتهي اختبارها في حزيران/يونيو المقبل، ستكون "تيان كون هاو" أقوى سفينة من نوعها في آسيا، وفق "تشاينا ديلي"، التي أطلقت عليها اسم "صانعة الجزر السحرية".

وأثار بناء جزر اصطناعية صينية في بحر الصين الجنوبي توتراً مع فيتنام والفيليبين وماليزيا وبروناي وكذلك مع تايوان.

وتصرّ بكين على أحقيتها في كامل المنطقة التي تمر عبرها السفن التجارية ويعتقد أنها غنية بالنفط والغاز. ويبلغ حجم التجارة الصينية التي تعبر في المنطقة 5 تريليونات دولار.

وأفادت الصين سابقاً بأنها أنهت أعمال الردم البحري في منطقة تعرف باسم سبراتليس.

ولكن مبادرة "آسيا ماريتايم ترانسبيرانسي" كشفت في آب/أغسطس أن بكين واصلت العمل في منطقة تقع الى الشمال من جزر باراسيل.