مزيلات العرق قد تصيبك بالسرطان.. إليك خلطة منزلية آمنة للتخلص من الروائح الكريهة

تم النشر: تم التحديث:
SWEATING
ChesiireCat via Getty Images

يعتبر تعرّق منطقة ما تحت الإبطين من أكثر الأمور إحراجاً لصاحبها، وإزعاجاً لحاسة شمِّ الآخرين، خصوصاً في الأماكن العامة، وفي العمل ووسائل النقل. ورغم توافر العديد من المنتجات التجميلية في الأسواق، إلا أن دراسات طبية عدة حذَّرت من الإفراط في استخدامها، خوفاً من المواد الكيماوية الموجودة بداخلها، التي قد تؤدي إلى سرطان الثدي وأمراض دماغية أخرى.

لذا لكل من يود الابتعاد عن هذه المنتجات الكيماوية المصنعة، نستعرض فيما يلي مزيل عرق مصنوعاً يدوياً من مواد طبيعية، نقلاً عن موقع "Rimedio naturale" الإيطالي الطبي.



المكونات:


أولاً: 8-6 ملاعق زيت جوز الهند.

ثانياً: ربع كوب من بيكربونات الصوديوم.

ثالثاً: ربع كوب من مسحوق ذرة نشا.



الخلطة:

تُخلط بيكربونات الصوديوم مع مسحوق نشا الذرة، ثم يُضاف زيت جوز الهند ببطء. يُمزج الخليط حتى يتجانس، ويكون مثل مزيلات العرق التجارية، أي يكون متماسكاً، لكن يمكن فرده بسهولة. إذا كانت النتيجة رطبة جداً، يمكنك إضافة المزيد من نشا الذرة.

بعد هذه الخطوة، يمكنك استخدام حاوية مزيل عرق فارغة، من أجل وضع الخليط فيها، أو يمكنك وضعه في أية حاوية مغلقة بإحكام.

واخيراً تدوم صلاحية وصفة مزيل العرق هذه من 2 إلى 3 أشهر، مع التشديد على إغلاق الغطاء جيداً بعد الاستخدام.

أما عن الوقت المثالي لاستخدامه، فينصح الخبراء بأن يكون قبل النوم مباشرة، لأن المفعول يستمر 24 ساعة.

كما ينصح بالابتعاد عن الأخطاء الشائعة المذكورة في هذا الرابط المنشور سابقاً على "هاف بوست عربي"، للحصول على الفائدة القصوى من منتجات إزالة العرق، كعدم استخدامها على جلد رطب أو إهمال الشعر، أو وضع الكمية الخاطئة، وغيرها من النصائح.