حتى داستن هوفمان متَّهم بالتحرش الجنسي بمراهِقة.. هكذا برر واقعة حدثت قبل 32 عاماً

تم النشر: تم التحديث:
DUSTIN HOFFMAN
Anadolu Agency via Getty Images


يبدو أن مسلسل تحرش نجوم هوليوود، الذي بدأه المنتج هارفي وينشتاين، لم ينته بعد؛ فبعد اعتراف الممثل الشهير كيفين سبيسي بالتحرش بطفل في الـ14 من عمره، واعتذاره عن هذه الواقعة وإعلانه ميوله الجنسية المثلية- انضم إلى القائمة الممثل الكبير داستن هوفمان!

اتهمت إحدى السيدات هوفمان بالتحرش بها قبل 32 عاماً، حينما كانت متدربة في موقع تصوير فيلم Death of a Salesman عام 1985، حيث كان عمرها 17 عاماً، ووصفته بـ"المفترس".

روت السيدة أنا جراهام هانتر أكثر من واقعة تعرضت خلالها للتحرش من قِبل هوفمان، الذي طلب منها في أول يوم للتصوير أن تقوم بعمل مساج لقدميه، وقامت بذلك بالفعل.

وكتبت هانتر مقالاً في The Hollywood Reporter، أوضحت من خلاله أن هوفمان غازلها بوضوح أكثر من مرة، حيث تحسس مناطق من جسدها، وتحدث أمامها عن الجنس.

وأضافت: "في اليوم التالي، سألته عما يريد على الإفطار، فتحدث بكلمات جنسية صريحة ثم انفجر في الضحك"، فما كان منها إلا أن غادرت المكان وذهبت إلى الحمام لتبكي.

ردَّ الممثل، الحائز جائزة الأوسكار داستن هوفمان، الأربعاء 1 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، على ادعاء هانتر بأنه تحرَّشَ بها جنسياً عندما كانت في سن المراهقة.

وقال هوفمان في بيان: "أكنّ كل الاحترام للنساء، وأشعر بالسوء لأن أي شيء ربما قمت به قد يكون وضعها في موقف غير مريح. أنا آسف"، بحسب "رويترز".

وقال هوفمان (80 عاماً)، إن السلوك الذي وصفته هانتر في رواية لمجلة "هوليوود ريبورتر"، "لا يعبر عني".