مصر تعلن تسديد آخر دَين مستحق لصالح تركيا

تم النشر: تم التحديث:
EGYPTIAN CENTRAL BANK
| Mohamed Abd El Ghany / Reuters

أعلن مسؤول في البنك المركزي المصري أن بلاده سددت آخر أقساط الديون المستحقة على بلاده لصالح تركيا بقيمة 200 مليون دولار.

وقال رامي أبو النجا، وكيل محافظ المركزي المصري، لوكالة أنباء الشرق الأوسط (الرسمية)، الخميس 2 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، إن هذه الدفعة تعد الأخيرة من إجمالي قرض حصلت عليه مصر في عهد الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي.

وأشار أبو النجا إلى أن مصر حصلت على قرض تركي بقيمة مليار دولار في أكتوبر/تشرين الأول 2012، مضيفاً: "قمنا بسداد هذا القرض بالكامل عبر دفعات، وتم سداد كل دفعة في وقتها".

وتشهد العلاقات بين القاهرة وأنقرة توتراً منذ إطاحة الجيش بمرسي، بلغ قمته في نوفمبر/تشرين الثاني 2013، عندما اتخذت مصر قراراً باعتبار السفير التركي "شخصاً غير مرغوب فيه"، وتخفيض مستوى العلاقات الدبلوماسية إلى مستوى القائم بالأعمال.

وارتفع الدين الخارجي لمصر بنسبة 41.5 في المائة على أساس سنوي، إلى 79 مليار دولار في يونيو/حزيران 2017، مقابل 55.8 مليار في الشهر نفسه من 2016، وفقاً لبيانات البنك المركزي.