ما يحصل مع البابا فرنسيس خلال الصلاة أمر عجيب.. ولكن هكذا "يقدّس اسم الله" أكثر

تم النشر: تم التحديث:
POPE
Pope Francis gives a weekly general audience on October 25, 2017, at St Peter's square in Vatican. / AFP PHOTO / Andreas SOLARO (Photo credit should read ANDREAS SOLARO/AFP/Getty Images) | ANDREAS SOLARO via Getty Images

اعترف البابا فرنسيس، أن النوم يغالبه أحياناً أثناء الصلاة، مؤكداً أن ذلك يعتبر إحدى الطرق التي تهدف إلى "تقديس اسم الله".

وقال البابا الأرجنتيني في مقابلة بثَّها التلفزيون الكاثوليكي الإيطالي تي في 2000 "أنا أيضاً أنام عندما أصلي في بعض الأحيان".

وأضاف أن "القديسة تيريزا قالت إنها فعلت ذلك أيضاً، وأن هذا مدعاة سرور لله" قبل أن يتابع "يجب أن يكون المؤمن أمام الله كطفل في ذراعي والده".

واعتبر أن "هذا أحد الطرق العديدة لتقديس اسم الله، لأشعر وكأنني طفل بين يديه"، ملمحاً إلى أنه ليس هناك من مكان أفضل للنوم.

ويبدو البابا واسمه الأصلي جورجي بيرغوليو (80 عاماً) يفيض حيوية عندما يلتقي الحشود، لكن وجهه يصبح جدياً عندما يصلي، وغالباً ما يبقى رأسه منخفضاً وعيناه مغلقتين للحظات طويلة.

وإذا كان جدول أعماله كثير الانشغالات فإن نمط حياته اليومية يبقى ثابتاً. فهو يذهب إلى الفراش كل مساء قبل التاسعة ليستيقظ الرابعة صباحاً، لكنه يأخذ قيلولة قصيرة بعد الغداء، وفقاً لمصادر الفاتيكان.