مصادر إعلامية أميركية تكشف هوية منفذ حادث مانهاتن.. وجدوا في مكان الحادث ورقة مكتوبة باللغة الإنكليزية

تم النشر: تم التحديث:
MANHATTAN
Andrew Kelly / Reuters

قالت وسائل إعلام أميركية، مساء الثلاثاء 31 أكتوبر/تشرين الأول 2017، إن منفذ حادث منطقة مانهاتن، بمدينة نيويورك، يدعى سيف الله سايبوف، وهو من أصول أوزبكية، ويبلغ من العمر 29 عاماً.

وذكرت تلك الوسائل في أخبار أسندت معلوماتها لمصادر أمنية لم تُسمِّها، أن المشتبه به دخل الولايات المتحدة الأميركية، عام 2010، قادماً من أوزبكستان.

وأوضحت أنه تم العثور على ورقة مكتوبة باللغة الإنكليزية في مكان الحادث، تتحدث عن "قيام المشتبه به بهذا الحادث باسم تنظيم داعش".

وقُتل ما لا يقل عن 8 أشخاص، وأصيب 12 آخرون بجروح، مساء الثلاثاء، جراء عملية دهس استهدفت عدداً من المارّة قرب مبنى مركز التجارة العالمي في مانهاتن، وفق مسؤول أميركي.

وفي أول تعليق له على الحادث، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في تغريدة على "تويتر": "يبدو وكأنه هجوم آخر من قبل شخص مريض جداً ومختل. إن سلطة إنفاذ القانون تتابع الأمر عن كثب".

وعلى خلفية الحادث زادت قوات الشرطة من تدابيرها الأمنية في مناطق مختلفة من نيويورك، بسبب عيد الهالوين (القديسيين)، الذي يتم الاحتفال به في الـ31 من أكتوبر/تشرين الأول من كل عام.