أرادت أن تسمِّم زوجها لكنَّها قتلت 13 غيره بالخطأ!! قصة عروس حاولت الانتقام بسبب إجبارها على الزواج

تم النشر: تم التحديث:
GLASS OF MILK
Bloomberg via Getty Images

اعتقلت الشرطة الباكستانية امرأة باكستانية بعد التخطيط لقتل زوجها عن طريق كوب من اللبن المسموم، مما تسبب في موت 13 شخصاً من أفراد الأسرة.

وبحسب ما نقلت صحيفة التليغراف البريطانية، الإثنين 30 أكتوبر/تشرين الأول 2017، قالت الشرطة إن والدة الزوج استخدمت اللبن بعدما رفض الزوج تناوله. وقد تعرّض 27 شخصاً من بينهم العديد من الأطفال للتسمم، بسبب المشروب المُعد من الزبادي.

وأضافت الشرطة في مدينة مزفرغرة، الواقعة جنوب ولاية البنجاب، أن السيدة التي تُدعى آسيا قد لجأت إلى تلك المؤامرة من أجل "الانتقام"، بسبب الزواج على غير رغبتها قبل شهرين.

وقال ناظم علي، الضابط لدى شرطة مزفرغره، إنها بعد محاولة انتهت بالفشل للهرب من منزل والديها، حصلت على سمٍّ من قِبل حبيبها المزعوم.

ولكن المؤامرة لم تمضِ حسب ما كان مُخططاً، عندما لم يشرب أمجد، زوج آسيا، كوب الحليب الذي أعطته إياه -بحسب الضابط- وبدلاً من ذلك قامت أم زوجها بسكب الحليب المسموم في وعاء لدى الأسرة، وفي اليوم التالي استخدمته لصنع مشروب اللاسي والزبدة.

وفي البداية، زُعِم أن إحدى السحالي قد سقطت في الحليب وسمَّمته، ولكن آسيا اعترفت بدورها في الأمر أثناء احتجازها، بحسب الشرطة.

وعلى الرغم من أن باكستان قد عزَّزت في الآونة الأخيرة القوانين المُعدة لمنع زواج الأطفال والاغتصاب، فإنه لا يزال هناك القليل فحسب من الحلول القانونية التي يمكن أن تلجأ إليها النساء، اللاتي يرفضن شريكاً من اختيار عائلاتهن.

ويشار إلى أن باكستان بها أكبر عدد من الزيجات القسرية، التي أشارت إليها وحدة الزواج القسري بالمملكة المتحدة في عام 2016. وكانت هناك 612 حالة بين 1400 قضية زواج قسري وصلت بريطانيا، لنساء من الدولة الواقعة جنوب آسيا.

وتجدر الإشارة إلى أن حالات التسمم شائعة في بنجاب، التي شملت واقعة تسمم زوجين جُدد لأسباب غير معروفة على يد عائلة العروس.