إضراب في تل أبيب.. علماء وموظفون يشرفون على مفاعلات نووية يمتنعون عن ممارسة عملهم

تم النشر: تم التحديث:
CATALONIA
ي

نفذت مجموعة من العلماء والموظفين في هيئة الطاقة الذرية الإسرائيلية إضراباً دام يوماً واحداً، حيث يطالب المضربون بتحسين ظروف العمل.

وتشرف المؤسسة المذكورة على عمل مرفقين نوويين: أحدهما بمدينة ديمونة الجنوبية، والآخر بمستوطنة ناهال سوريك بوسط إسرائيل.

وقال مصدر مطلع -بحسب ما ذكر موقع روسيا اليوم- إن "النقابة العمالية للباحثين العاملين في هذه المنظومة تتفاوض منذ فترة طويلة على تحسين ظروف العمل، وعلى الرغم من التقدم الذي تم إحرازه، فإنها أعلنت اليوم إضراباً لمدة يوم واحد".

ولم يحدد المصدر كيف ستؤثر الفعالية الاحتجاجية على عمل المواقع النووية التي يعمل فيها المضربون. لكنه ذكر أن الإدارة انتقدت الاضراب والنقابة التي نظمته ووصفته بغير البناء ودعت إلى العودة إلى طاولة المفاوضات.