مقتل 8 ناشطين فلسطينيين في تفجير إسرائيل نفقاً في قطاع غزة

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
ب

ارتفع الى 8 عدد القتلى الفلسطينيين بعد تفجير إسرائيل نفقاً يمتد الى أراضيها على الشريط الحدودي جنوب قطاع غزة، الاثنين 30 أكتوبر/تشرين الأول، أحدهم قائد ميداني في الجناح المسلح لحماس، بحسب وزارة الصحة والحركة الإسلامية.

وأعلن أشرف القدرة، المتحدث باسم الوزارة، أن "عدد الشهداء ارتفع الى خمسة بعد وصول جثتي عرفات أبومرشد وحسن حسنين الى مستشفى شهداء الأقصى" بدير البلح جنوب قطاع غزة.

وأضاف أن "جثتي الشهيدين عمر نصار الفليت (27 عاماً)، ومصباح شبير (30 عاماً) وصلتا قبل ذلك".

وكان القدرة أعلن "استشهاد أحمد أبوعرمانه (25 عاماً) وإصابة تسعة آخرين في استهداف النفق شرق خان يونس".

بدورها نعت كتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحماس، في بيان "القائد الميداني مصباح فايق شبير من خان يونس الذي استشهد أثناء عملية الإنقاذ التي نفذها مجاهدو القسام لإخوانهم في سرايا القدس الذين كانوا محتجزين في النفق المستهدف شرق خان يونس".

وكان مصدر أمني -فضل عدم الكشف عن هويته- قال إن الفليت وأبوعرمانة ينتميان الى سرايا القدس، الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي.