شاهد.. محتجون يقتحمون برلمان كردستان احتجاجاً على تنحي مسعود بارزاني عن رئاسة الإقليم

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP NETANYAHU
ي

اقتحم العشرات من المتظاهرين السور الخارجي لمقر برلمان إقليم شمال العراق، مساء الأحد 29 أكتوبر/تشرين الأول، محاولين الدخول إلى المبنى وسط إطلاق نار من الحراس.

وقال مراسل الأناضول إن "العشرات كانوا يحاولون اقتحام مبنى البرلمان بينما كان النواب يعقدون جلسة يناقشون فيها نقل صلاحيات رئيس الإقليم مسعود بارزاني إلى السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية مع انتهاء ولايته في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل".

وأطلق حراس المقر النار في الهواء لتفريق المحتجين والحيلولة دون اقتحامهم لمبنى البرلمان، ولم تتضح على الفور مطالب المحتجين.

وقال شهود عيان إن متظاهرين بعضهم يحمل هراوات اقتحموا مبنى البرلمان؛ تعبيراً عن غضبهم لقرار مسعود برزاني التنحي عن رئاسة الإقليم.

وأضافوا أنهم سمعوا أصوات أعيرة نارية في الوقت الذي شق فيه المحتجون طريقهم داخل المبنى. ووصف المحتجون أنفسهم بأنهم من المقاتلين الأكراد "البشمركة".

وفي أثناء ذلك ذكرت قناة "كردستان 24" أن برلمان كردستان وافق على طلب برزاني التنحي في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني.