أول ظهور رسمي لرئيس الأركان المصري الجديد بعد يومٍ من تعيينه

تم النشر: تم التحديث:
YYY
Alamy

ظهر رئيس الأركان المصري الجديد، محمد فريد حجازي، الأحد 29 أكتوبر/تشرين الأول 2017، في عرض عسكري، بعد ساعات من إعلان تعيينه في المنصب العسكري الأبرز بمصر.

وهذا أول ظهور لحجازي، الذي كان يشغل منصب مساعد وزير الدفاع، بعد ساعات من قرار الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مساء أمس السبت بترقيته لرتبة فريق وتوليه رئاسة الأركان للجيش، بديلاً عن الفريق محمود حجازي، الذي عينه السيسي مستشاراً رئاسياً له.

وبحسب الصور التي بثها التليفزيون الحكومي، جلس حجازي، على يمين رئيس الوزراء المصري، شريف إسماعيل.

ولم يلق حجازي كلمة مثلما ألقى وزير الدفاع صدقي صبحي، وقائد الجيش الثالث اللواء أركان حرب محمد رأفت الدش كلمتين منفصلتين عن دور الجيش الهام في الدفاع عن الأمن القومي للبلاد والتنمية.

وتفقد السيسي يرافقه وزير الدفاع، في سيارة مكشوفة مهام عسكرية متعلقة بعرض عسكري للفرقة 19 مشاة بالجيش الثالث الميداني بمحافظة السويس (شمال شرق).

ولم يشارك رئيس الأركان المصري الجديد في اجتماع اليوم الذي بدأ منذ نحو 30 دقيقة بالرياض، لوزراء خارجية ورؤساء أركان الدول المشاركة في التحالف العربي في اليمن لمناقشة الأزمة اليمنية.

ولم تتضح على الفور أسباب ذلك، غير أن فيديو بثه المتحدث باسم المتحدث باسم الخارجية أحمد أبو زيد، ظهر اليوم الأحد، عبر حسابه بـ"تويتر"، أظهر وزير الخارجية سامح شكري، ووفداً عسكرياً مصرياً (لم يسمه) في جلسات ودية قبل الاجتماع مع مسؤولين يبدو أنهم سعوديون.

ورئيس أركان الجيش المصري، هو القائد العام للجيش ويندرج تحت إمرته هيئة الأركان، التي تضم القوات البرية والبحرية والجوية، وتعاونه هيئات العمليات والخطط والتعليم العسكري والاستخبارات والأمن والقضاء العسكري والإمداد والتموين.

ويعد رئيس الأركان هو المسؤول أمام رئيس البلاد عن عمليات القوات في داخل وخارج مصر، ويتمثل دوره في الجانب الفني العسكري، وهو تابع تنظيمياً لوزير الدفاع.

وبحسب ما بثه التليفزيون الحكومي شارك في العرض العسكري قيادات من الجيش ورموز سياسية ولم يظهر بينهم الفريق محمود حجازي مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط الاستراتيجي وإدارة الأزمات.