فيديو: بالأقدام الاعتداء على عامل سوري بالضرب المبرح في بيروت.. العشرات اكتفوا بالمشاهدة والتصوير

تم النشر: تم التحديث:
ALFYDYW
من الفيديو

انتشر على الشبكات الاجتماعية فيديو تظهر فيه مجموعة شباب لبنانيين يضربون عاملاً سورياً بالأيدي والأقدام ضرباً مبرحاً، في العاصمة بيروت، خلال ساعات النهار.

وما أثار غضب المعلقين على الفيديو وجود العشرات في مكان الحادثة، وعدم تدخل أي منهم لمحاولة فضِّ النزاع، وبحسب صفحة "وينيه الدولة" اللبنانية، التي نشرت الفيديو، فإن هذه المنطقة تحديداً هي برج حمود.

فالصفحة أشارت إلى هؤلاء يعرفون بـ"عصابات ترعب برج حمود"، وتصل أعدادهم إلى العشرات، يقومون بالاعتداء المستمر على العمال السوريين.

واللافت في هذه التعليقات على هذا الفيديو الغضب الذي عبّر عنه لبنانيون، الذين اعتبروا أنّ ما قام به هؤلاء الشباب لا يمثل اللبنانيين.

بينما شكك آخرون أن يكون سبب الضرب لمجرّد أنه حامل للجنسية السورية، ورجَّحوا أن يكون هذا العامل قد ارتكب عملاً ما، ولكن على الرغم من ذلك تم انتقاد غياب الأجهزة الأمنية التي لم تتدخل في هذا الحادثة وحوادث كثيرة شبيهة بها.

ووصل عدد السوريين في لبنان منذ اندلاع الحرب في البلاد إلى قرابة مليون ونصف المليون، يعانون من ضغوطات سياسية من أجل مغادرة البلاد والعودة إلى سوريا التي بحسب تصريحات مسؤولين هناك أن الأمن استتب في البلاد ولا خطر على حياتهم من العودة.