سيدة سعودية تعلن عن جائزة "خادمة فلبينية".. كيف تهرَّبت من دائرة عقوبة الاتجار بالبشر؟

تم النشر: تم التحديث:
D
Social media

نشرت سيدة سعودية إعلاناً عبر حسابها على تطبيق "سناب شات"، عن مسابقة، وحدَّدت تقديم "خادمة فلبينية" ضمن مجموعة الجوائز.

الإعلان أثار غضبَ المتابعين، الذين اعتبروا الجائزة نوعاً من الاتجار بالبشر، لكون صاحبة الإعلان عرضت إنساناً كسلعة، وهو ما يعدُّ إهداراً لكرامة الإنسان، بحسب قوانين العمل في السعودية.

المُعلنة هي إحدى الشخصيات الشهيرة في السعودية عبر الشبكات الاجتماعية، وتدعى ملاك الحسيني، وهي مبتعثة سعودية في أميركا لدراسة الدكتوراه، وعضو هيئة تدريس بجامعة الملك سعود، ونالت شهرتها عبر نشرها مجموعة صور وفيديوهات لحياتها اليومية مع ابنتها التي تدعى سافانا.

ونشرت الحسيني منشوراً لتوضيح ما حدث بالإعلان، مؤكدة أنها لم تقصد إهانة الخادمات الفلبينيات، لأنها قصدت أنها ستقوم بالتكفل بقيمة الاستقدام لمن لا يملك قيمة هذا المبلغ، وليس تقديم العاملة كهدية.

e

وبحسب صحيفة عاجل السعودية، أوضح خالد الفاخري، مستشار قانوني، أن عرض الإنسان كهدية يدخل ضمن دائرة "الاتجار بالبشر"، غير أن توضيح المعلنة عن أنها ستقوم بدفع قيمة الاستقدام يخرجها من دائرة العقوبة، فضلاً عن عدم وضعها لصورة خادمة بعينها، بحسب المصدر.