الرئيس الأميركي يتعرض لهجوم داخل الكونغرس والقذف بأعلام روسية.. وهتاف: ترامب يعني الخيانة

تم النشر: تم التحديث:
PRINCE OF QATAR PRINCE OF KUWAIT
ب

تمكّن شخص من الاقتراب من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الثلاثاء 24 أكتوبر/تشرين الأول، داخل مبنى الكونغرس رغم الإجراءات الأمنية القائمة، ورماه بأعلام روسية صغيرة.

وصاح الرجل بالرئيس الأميركي وهو على بعد أمتار منه: "ترامب يعني الخيانة"، إلا أن ترامب أكمل طريقه بشكل عادي برفقة السيناتور ميتش ماكونيل.

وأضاف الرجل بعد أن ألقى عناصر شرطة مبنى الكابيتول القبض عليه بهدوء: "هذا الرئيس تآمر مع عميل للحكومة الروسية لسرقة الانتخابات".

ووقف الرجل الى جانب الصحفيين الذين كانوا يغطون زيارة ترامب الى أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين خلال غداء أسبوعي لهم، قبل أن يقوم بفعلته.

وبقي الرجل على بعد أمتار من الرئيس الأميركي الذي لم تصبه الأعلام الروسية.

وقدم الرجل المحتج نفسه على أنه راين كلايتون من منظمة تدعى "أميريكانز تايك أكشين" التي تطالب بإقالة ترامب. وهو سبق أن وزّع أعلاماً روسية خلال مؤتمر محافظ قرب واشنطن.

والمعروف أن هناك تحقيقات عدة قائمة في الكونغرس، ومن قبل المحقق العام الخاص روبرت مولر حول تدخل روسي محتمل في الانتخابات الرئاسية الأميركية الأخيرة التي جرت عام 2016، خصوصاً حول احتمال وجود اتصالات بين فريق ترامب ومسؤولين من روسيا.

ولم يصدر أي تقرير بعد عن هذه التحقيقات.