محمد بن سلمان: الإسلاميون ضيّعوا 30 عاماً من حياة السعوديين وحان وقت "الإسلام المعتدل"

تم النشر: تم التحديث:
MOHAMMED BIN SALMAN
Anadolu Agency via Getty Images

قال ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الثلاثاء 24 أكتوبر/تشرين الأول 2017، إن بلاده ستعود إلى الإسلام الوسطي المعتدل، متوعداً بتدمير من وصفهم بـ"أصحاب الأفكار المتطرفة".

وقال بن سلمان، إن السعودية ستعيش حياة طبيعية، مشدداً على أنه لن يسمح بأن تضيع ثلاثين سنة مقبلة من حياة الشعب بسبب "الأفكار المتطرفة".

وأضاف ولي العهد السعودي في المنتدى الدولي للاستثمار الذي تقيمه الرياض: "سنراهن على إسلامنا المعتدل الذي ينفتح على الثقافات باعتداله".

وأشار مغردون مؤيدون لرؤية ولي العهد السعودي إلى أن بن سلمان يقصد بـ"أصحاب الأفكار المتطرفة" الدعاة الذين تم اعتقالهم قبل ما يقارب شهرين.

ومنذ صعوده لولاية العهد، بدلاً من ابن عمه الأمير محمد بن نايف، بدأ بحملة تغييرات كبيرة في المملكة على المستوى الاجتماعي، كان من أبرزها، السماح للمرأة بقيادة السيارة، وإنشاء هيئة الترفيه، إضافة إلى تهميش دور هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.