مسؤولون أميركيون يعترفون: إدراج تشاد على قائمة الحظر بسبب نفاد الأوراق الخاصة بجوازات السفر

تم النشر: تم التحديث:
BAN TRAVEL AMERICA
Drew Angerer via Getty Images

رغم علاقات التعاون بين أميركا وتشاد، فإنه تم إدراج الأخيرة ضمن قائمة الحظر، حيث قال مسؤولون أميركيون إنَّ مشكلةً تتعلَّق بتزويد الأوراق اللازمة، كانت سبباً رئيسياً في فرض الولايات المتحدة قيودَ السفر على دولة تشاد الإفريقية.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد أضافت اسم تشاد إلى القائمة في الشهر الماضي، سبتمبر/أيلول، وهو القرار الذي علَّق قاضٍ أميركي العملَ به هذا الأسبوع. وكان قرار إدراج تشاد أمراً مُحيراً، لأنَّ الدولة تتعاون بشكلٍ وثيق مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب.

واتَّضح أنَّ القرار جاء بسبب مشكلةٍ تافهة، تتمثَّل في نفاد الأوراق الخاصة بجوازات السفر من تشاد، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية.

يُذكر أنَّ جميع البلدان الأجنبية قد مُنِحت 50 يوماً لاتخاذ عدة خطوات، تشمل تقديم نموذج حديث من جوازات السفر. لكنَّ تشاد لم تتمكن من الامتثال للقرار، وقدَّمت نسخةً قديمة غير وافية.

وقالت وزارة الأمن الداخلي الأميركية، إنَّ هناك أيضاً المزيد من الأسباب وراء استبعاد تشاد. وأضافت الوزارة أنَّه يجري العمل مع تشاد لإيجاد حلولٍ لتلك الأسباب.