حقيقة خاتم خطبة شقيقة كريستيانو ورجل الأعمال أحمد أبوهشيمة

تم النشر: تم التحديث:
DEFAULT
Social Media

تداولت الصحف البرتغالية خبر خطبة رجل الأعمال المصري أحمد أبوهشيمة وكاتيا أفيرو شقيقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب كرة القدم بنادي ريال مدريد الإسباني.

واستدلت الصحف على صحة خبر الخطبة بصورة نشرتها أفيرو عبر حسابها الرسمي على إنستغرام قبل شهور، الصورة تضمنت خاتماً ودبلة مرصعة بالفصوص ماركة بلغاري.



وبحسب موقع "ليالينا" الذي تواصل مع مكتب رجل الأعمال المصري، نفى المكتب الشائعة، مؤكداً أنه في حال ارتباط أبوهشيمة فسيتم الإعلان عن ذلك رسمياً.

ورغم عدم الإعلان الرسمي عن علاقتهما، إلا أن صحيفة Jornal de Notícias البرتغالية أكدت، قبل شهور، أن سهم الحب أصاب كاتيا أفيرو، واختارت كاتيا أن تقع في حب رجل الأعمال المصري، الذي يبلغ من العمر 42 سنة.

البداية كانت بلقاء أبو هشيمة مع عائلة كاتيا أفيرو، في نوفمبر/تشرين الثاني العام 2016، إذ أعلن المليونير الشهير على الشبكات الاجتماعية أن هناك "شيئاً كبيراً" يربطه بكريستيانو رونالدو.

وبتاريخ 18 مايو/ أيار 2017، نشر أبو هشيمة الصورة الأولى له رفقة كاتيا أفيرو، وظهر في هذه الصورة أيضاً والدة كريستيانو رونالدو، دولوريس أفيرو، وقد كان ذلك خلال الاحتفال بالانتصار الذي حققه رونالدو مع فريق ريال مدريد الإسباني.



وفي هذا المنشور الموجه إلى عشيق كاتيا أفيرو، وصفت شقيقة رونالدو "حنينها الشديد لأحضان" هذا الشخص. وفي هذا السياق، كتبت أفيرو باللغة البرتغالية: "أعرف جيداً أن كلمة "الشوق والحنين" مكتوبة باللغة البرتغالية... لكنني أعلم أيضاً أنك تتقن فهم لغتي بشكل جيد... أفتقد كثيراً أحضاننا". (أبو "Abou").





إلا أن رجل الأعمال المصري يصر على عدم الإعلان عن أي علاقة عاطفية تربطه بكاتيا حتى الآن.