بعد اعتزالها الأفلام الجنسية.. ميا خليفة تجسد صورة السيدة مريم العذراء.. شاهد

تم النشر: تم التحديث:
MIA
Instagram

ليس جديداً أن تثير ممثلة الأفلام الجنسية ميا خليفة الجدل بعد نشر صورها، ولكن هذه المرة مختلفة، فقد نشرت صورة لها مجسدة شخصية السيدة مريم العذراء.

لاقت الصورة غضباً شديداً بين جمهور خليفة، حيث اتهمها البعض بالمساس بالمقدسات الدينية، وطالبوها بحذف الصورة.


When a news outlet mistakes Malala for Mia Khalifa

A post shared by Mia Khalifa (@miakhalifa) on




mia khalifa hijab

خليفة البالغة من العمر 24 عاماً والمولودة في لبنان، اعتزلت الأفلام الجنسية بعد أن تصدرت قائمة ممثلات الأفلام ذات المحتوى الجنسي والأكثر بحثاً على جوجل في العام 2016، وكانت دائماً في المركز الأول للباحثين عن هذا المحتوى، وسبق أن أثارت جدلاً واسعاً؛ لتمثيلها في أحد الأفلام وهي ترتدي الحجاب.

وقالت خليفة - التي ترجع أصولها إلى عائلة مسيحية - لصحيفة Washington Post الأميركية في العام 2015، أنها فوجئت بأن ذلك المشهد تحديداً تسبب في حالة من الغضب، في حين أنه كان من المفترض أن يعتبر ساخراً.

فيما بررت قرار اعتزالها قائلةً، "كانت فترة الأفلام فترة تمرُّدي.. لم تكن هذه المهنة تناسبني.. والآن، نضجت عقلياً وأحاول أن أنأى بنفسي عن هذا!".

وخليفة ليست الأولى التي تثير الجدل بعد تجسيد صورة السيدة العذراء، فقد سبقتها كيم كاردشيان عندما نشرت صورة شبيهة عبر حسابها الرسمي على إنستغرام.

صورة نجمة تليفزيون الواقع، البالغة من العمر 36 عاماً، أثارت غضب المتابعين، فيما اعتبرتها كاردشيان مجرد شمعة يمكن شراؤها بـ18 دولاراً فقط، ضمن مجموعتها Kimoji المتاحة على تطبيق الرسائل الخاص بها.

فيما ردَّ عليها الجمهور بتعليقات غاضبة تمثلت في "لست عذراء يا صغيرتي!".