مقتل وإصابة 5 أشخاص في ولاية ميريلاند.. والقاتل تركي أطلق عليهم النار من مسدسه

تم النشر: تم التحديث:
MARYLAND POLICE
| Baltimore Sun via Getty Images

ألقت الشرطة الأميركية، في وقت متأخر، الأربعاء 18 أكتوبر/تشرين الأول 2017، القبضَ على منفذ الهجوم المسلح في ولاية ميريلاند (شمالاً)، الذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص، فضلاً عن إصابة اثنين.

وفي وقت سابق الأربعاء، قال مدير شرطة مقاطعة هارفورد بالولاية، جيفري غالير، إن مسلحاً أطلق النار من مسدس على 5 أشخاص، في حي يضمُّ مكاتبَ تجارية بمنطقة "ايدجوود" بالمقاطعة.

وذكر في تصريحات صحفية، أن منفذ الهجوم شخص يدعى "راضي لبيب برينس"، ويبلغ من العمر 37 عاماً، وأن هجومه أسفر عن مقتل 3 أشخاص، وإصابة اثنين.

وأوضح مسؤول الشرطة أن منفذ إطلاق النار المشتبه به والضحايا، جميعهم مرتبطون بشركة مملوكة لشخص تركي يدعى براق جابا، في المنطقة المذكورة.

وفيما بعد صدر بيان عن مكتب غالير، أكد إلقاء القبض على برينس، في مدينة "نيوارك" التابعة لولاية ديلاوير (وسط).

وذكر البيان أن المتهم بعد ساعتين من الهجوم في ميريلاند، أصاب شخصاً آخر في ولاية ديلاوير، دون الإشارة إلى طبيعة هذا الحادث.

وأوضح البيان أن الشرطة أطلقت عملية موسَّعة في ولايات ميريلاند، وديلاوير، وبنسلفانيا، لإلقاء القبض على المتهم، حتى تمكنت من ذلك في مدينة "نيوارك".