خامنئي: إيران "ستمزق" الاتفاق النووي إذا تراجعت عنه أميركا

تم النشر: تم التحديث:
NORTH KOREA
ي

قال الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي إن طهران ستلتزم بالاتفاق النووي مع القوى العالمية ما دامت تلك القوى ملتزمة به لكنها "ستمزقه" إذا انسحبت الولايات المتحدة منه.

نقل التلفزيون الرسمي عن الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي قوله إن طهران ستلتزم بالاتفاق النووي مع القوى العالمية المبرم في عام 2015 ما دامت تلك القوى ملتزمة به، لكنها "ستمزقه" إذا انسحبت الولايات المتحدة منه.

وجاء حديث خامنئي بعد مرور 5 أيام على تبني الرئيس الأميركي دونالد ترامب لنهج جديد أكثر حدة مع إيران، إذ رفض التصديق على التزام طهران بالاتفاق الذي جرى التوصل إليه في عهد سلفه باراك أوباما وقال إنه ربما يلغيه في نهاية المطاف.

وأدت هذه الخطوة إلى خلاف بين واشنطن والأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق، وهي بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين والاتحاد الأوروبي، التي قالت إنه ليس بوسع واشنطن اتخاذ إجراء أحادي بإلغاء الاتفاق متعدد الأطراف الذي صدقت عليه الأمم المتحدة.

ورحَّب خامنئي بدعم تلك الدول لكنه قال إنه ليس كافياً، وإنه يتعين على أوروبا الوقوف ضد الإجراءات العملية التي اتخذتها أميركا.

كما أكد أن إيران مصممة على مواصلة برنامج الصواريخ الباليستية المثير للخلاف رغم الضغط الأوروبي والأميركي لتعليقه. وقال إنه يتعين عليهم وقف التدخل في برنامج بلاده الدفاعي.