بالفيديو.. مشهد صادم لسوريٍّ ينتحر عبر إلقاء نفسه أسفل شاحنة مسرعة بمدينة تركية

تم النشر: تم التحديث:
S
social media

لقي مواطن سوريٌّ حتفه في مدينة بورصة التركية منتحراً، بعدما ألقى بنفسه أمام شاحنة مسرعة، كانت تعبر طريق السلطان سليم في المدينة.

ولم تتمكن طواقم الإسعاف التي وصلت للمكان من إنقاذ المواطن عمر المصري، البالغ من العمر 36 عاماً، والذي توفي مباشرة بعد الحادثة.

وسجَّلت كاميرات المراقبة الموجودة في مكان الحادث توجُّه المصري إلى الطريق العام، وانتظاره لقدوم الشاحنة التي قام بإلقاء نفسه أسفل إطاراتها الخلفية، ما أدى لوفاته على الفور.

ووصلت الشرطة لمكان الحادث، بعد أن اتصل بهم السائق الذي أوقف شاحنته على بُعد أمتار من المكان، وقامت بتحويل جثة الشاب للطب الشرعي لبدء التحقيق في الحادثة.

وبينما لم تُشر صحيفة خبر ترك لمصير السائق، أكدت صفحات ومواقع سورية على الإنترنت، أن المواطن المنتحر هو عمر محمد المصري، من مواليد مدينة حلب في سوريا.

ووفقاً لإحصائيات حكومية تركية، يعيش أكثر من 106 آلاف سوري في مدينة بورصة، القريبة من إسطنبول، وصلوا إليها خلال السنوات الماضية هرباً من الحرب المندلعة في بلدانهم.

وبلغ عدد السوريين المقيمين داخل الأراضي التركية أكثر من 3 ملايين سوري، يعيش أغلبهم في مخيمات اللجوء التي أقيمت خصيصاً لهم، في المدن التركية المحاذية للحدود مع سوريا.