جاستن بيبر يستعين بشريك حبيبته السابقة سيلينا غوميز للرجوع إلى السينما

تم النشر: تم التحديث:
JUSTIN BIEBER AND SELENA GOMEZ
Singer Justin Bieber and singer Selena Gomez arrive at the 2011 Vanity Fair Oscar party in West Hollywood, California February 27, 2011. REUTERS/Danny Moloshok (UNITED STATES - - Tags: ENTERTAINMENT PROFILE IMAGES OF THE DAY) (OSCARS-PARTY) | Danny Moloshok / Reuters

التقى المغني جاستن بيبر الممثلَين الأميركيَّين آدم ساندلر وديفيد سبيد في عشاء، تحدثوا حوله عن السينما.

وأبدى بيبر (23 عاماً)، اهتمامه بمعرفة الجديد في عالم الفن السابع، وقالت مصادر لموقع "Us Weekly"، إن الثلاثي حظِي بوقت ممتع، وأضافت أن المغني الشاب مهتم بالإخراج والإنتاج.

وكان اللقاء، الذي يوضح أن المغني يرغب في العودة إلى عالم التمثيل من جديد، بمطعم مورتون بوادي سان فرناندو بالقرب من لوس أنجلوس.

وطرح بيبر أسئلة كثيرة على سبيد وساندلر بخصوص صنّاع السينما، فمن الواضح أن الفنان يريد أن يسير على خطى حبيبته السابقة سيلينا غوميز، التي تصور فيلماً مع وودي آلن.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها جاستن في عمل سينمائي؛ إذ سبق أن شارك في "Zoolander 2"، و"CSI".

وبدورها شاركت سيلينا في عدة أعمال سينمائية، منها دور البطولة في فيلم "Another cinderella story"، كما ظهرت في عمل براد بيت "The Big short"، كما ستظهر مع آدم ساندلر في "Transylvania 3" سنة 2018.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها اسم سيلينا في عمل فني لجاستن، فقد ذكرت تقارير صحفية أن تعاوناً فنياً كان أقرب للأحلام بين كل من مطربي البوب الأشهر في العالم البريطاني زين مالك والكندي جستن بيبر، على وشك أن يصبح حقيقة.

وجاء في تقرير أفردته صحيفة Daily Mail البريطانية عن هذا التعاون، إن بيبر هو الذي أبدى رغبته في أن تمتد الجسور بينه وبين صاحب أغنية Pillow talk مالِك، بعد أن حقق الأخير نجاحات كبيرة رغم انفصاله عن فرقة One Direction وقراره أن يشق طريقه في الفن بعيداً عن اسم الفرقة اللامع.

هذا التعاون أتى بعد أن نشرت وسائل الإعلام عن احتمال وجود علاقة ما بين حبيبة بيبر السابقة المغنية الأميركية سيلينا غوميز ومالِك، بل ذهبت إلى ما هو أبعد من هذا عندما نشرت تقارير عن كون هذه العلاقة هي السبب في انفصال بيبر عن غوميز في المقام الأول.