إذا كان لديك غرض ثمين لا تضعه في حقيبة الشحن على الطائرة.. إليك بالفيديو ما لا تتوقعه

تم النشر: تم التحديث:
ISTOCK
iStock

ألقت السلطات الأسترالية القبض على العامل عبد الله هايي ماييه، الخميس 12 أكتوبر/تشرين الأول 2017، في أعقاب ضبطه وهو يفتح حقائب ركاب الطائرة في الغرفة المُخصصة لأمتعة المسافرين التابعة لشركة "جيت ستار" الأسترالية وسرقة محتوياتها.

وذكرت صحيفة ميرور البريطانية أنَّ عامل المطار، البالغ من العمر 27 عاماً، ضُبِطَ عبر كاميرات المراقبة وهو "يفتح حقائب المسافرين ويُفتش محتوياتها".

وبمجرد بدء تداول مقطع الفيديو عبر الإنترنت، أصبحت شركة "جيت ستار" على علمٍ بالحادثة، وفتحت تحقيقاً كاملاً في السرقات، وفق ما ذكر موقع فوكس نيوز الأميركي.

ومن جانبها، قالت شركة الخطوط الجوية في تصريحٍ لموقع نيوز الأسترالي: "شركة جيت ستار على علمٍ بالفيديو المُتداول عبر الإنترنت، ونحن نتعامل مع القضية بجديةٍ تامة".

وواصل البيان: "بدأنا تحقيقاً فورياً وسنعمل مع مطارات تايلاند، ومع شركة "باغز"، ومع شركتنا الأمنية المحلية لضمان حماية ممتلكات عملائنا الموجودين على متن رحلاتنا".

يُذكر أنَّ ماييه، الذي جرى توظيفه من خلال شركة "باغز"، الشركة المُوفرة للعمالة لحوالي 100 شركة طيران في تايلاند، اعتُقلَ فيما بعد في مطار بوكيت الدولي في تايلاند.

وذكرت الجريدة الرسمية في مدينة بوكيت أنَّ ماييه اعترف عقب اعتقاله اعترافاً كاملاً، وسلَّم موصل بلوتوث كان قد سرقه. ويُقال إنَّ السلطات تحاول مطابقة المسروقات مع أغراض الركاب التي جرت سرقتها.