جُمع 200 ألف دولار في واحدة فقط.. إقبال كبير على 5 حفلات لمحمد عساف في كندا.. وسط دعوات للمقاطعة

تم النشر: تم التحديث:
ASSAF
هاف بوست

أحيا المطرب الفلسطيني محمد عساف 5 حفلات غنائية في مدن ومقاطعات كندا المختلفة، بدعوة من هيئة الإغاثة الإسلامية، وتم تخصيص ريع هذه الحفلات الخمس لدعم أطفال غزة، على اعتبار أن محمد عساف سفير النوايا الحسنة للأمم المتحدة.





نزيه خطاطبة رئيس تحرير مشوار، والراعي الإعلامي لحفلات عساف أكد لـ"هاف بوست عربي"، أن الغرض من دعوة محمد عساف للغناء في كندا هو جمع تبرعات لتنفيذ مشاريع لصالح الأطفال الفلسطينيين، وقد تم جمع حوالي 200 ألف دولار من حفلة مدينة إدمنتون، وحوالي 130 ألف دولار في مدينة تورنتو.






نجاح.. ودعوات للمقاطعة


وبيَّن نزيه أن الإقبال على الحفلات كان كبيراً، وقد أطلق عليه أبناء الجالية وصف "العرس الفلسطيني"، وتنوعت الأغاني التي قدَّمها عساف لجمهوره بين الوطنية والشعبية. ومع النجاح الذي عرفته حفلاته ربما تسعى بعض الجهات الداعمة إلى التخطيط لدعوة عساف مرة أخرى في مواعيد لاحقة.

محمد بلعاوي صاحب مطعم مزايا في مدينة مسساغا في كندا، ومن الداعمين لحفلات عساف، حيث روَّج لتذاكر الحفل من خلال تشجيع أبناء الجالية العربية على شرائها، بوضع البوستارات الخاصة بالحفلات في مطعمه، أكد بدوره لـ"هاف بوست عربي"، أن الإقبال كان كبيراً من طرف أبناء الجالية العربية، خاصة أن الهدف منها كان تقديم الدعم للأطفال الفلسطينيين.

وبالمقابل اعتبرت بعض المواقع الكندية أن بعض أغاني عساف معادية للسامية، ومن ضمنها موقع THEREBEL الذي نَشر عريضة لكي يتم التوقيع عليها، بهدف عدم قبول دخول عساف مرة أخرى إلى كندا.