لميس وحبيبها الجديد يستأجران منزلاً للعيش معاً..ما السبب؟ وما موقف والدتها هذه العلاقة؟

تم النشر: تم التحديث:
LAMIS
هاف بوست

قررت الفنانة التركية توبا بويوكستن، المشهورة عند الجمهور العربي بدور لميس، وحبيبها رجل الأعمال التركي أوموت أفريجان استئجار منزل للعيش معاً رغم المشاكل الكثيرة ورفض والدتها للعلاقة بينهما.

وجاء هذا القرار نتيجة عدة أسباب حيث أصبح هو الحل الوحيد أمام توبا وحبيبها للحفاظ على خصوصيتهما بعيداً عن أنظار الصحفيين والمعجبين.

وحسب صحيفة "بوستا " التركية فإن المنزل الذي استأجره الثنائي، يقع في منطقة بيبك في إسطنبول، وهو قريب من القصر الذي مثلت فيه توبا مسلسلها الشهير"العشق الأسود".


حب ممنوع


وكانت الصحافة التركية السبب في كشف علاقة توبا بحبيبها الجديد، بعد رفضها التأكيد على وجود علاقة بينهما، وذلك عقب التقاط صحفي صوراً لتوبا مع أوموت في عشاء رومانسي ومهاجمة حبيبها للصحفي وتهديده وأخذ الكاميرا منه ومسح الصور، مما تسبب له في السجن لمدة شهر بعد شكوى قدمها الصحفي في حقه وتبرئته لاحقاً بعد شهادة توبا لصالح حبيبها في المحكمة.

كما حدث توتر بين توبا ووالدتها هاندان بويوكستن بسبب تهجمها على المعجبين في مطار أتاتورك بعد التقاطهم صوراً لها مع حبيبها حيث اعتبرته انتهاكاً لحريتها الشخصية، ولكنها تراجعت والتقطت صوراً مع معجبيها بعد تدخل حبيبها.

وحسب الصحيفة ذاتها، فإن والدة لميس غير موافقة على علاقة ابنتها مع حبيبها الجديد، بسبب الأخبار الأخيرة التي نشرت حولهما لأنها اعتبرت هذا النوع من الأخبار من شأنه أن يزعزع صورة ابنتها في الوسط الفني والاجتماعي، كما حصل بينهما شجار حاد في مطعم أدى إلى مغادرة توبا للمطعم وتركت والدتها لوحدها.

لميس كانت قد تطلقت من زوجها أنور صايلاك في الـ5 من يونيو/حزيران 2017 ورفضت والدتها وقتها بشدة قرار الانفصال.