المغرب يسعى لخفض تذاكر السفر من 1000 يورو إلى 200 فقط لمشاهدة مباراة المنتخب

تم النشر: تم التحديث:
MOROCCO NATIONAL FOOTBALL TEAM
Louafi Larbi / Reuters

تعمل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على توفير كل الفرص لصالح المنتخب المغربي في مباراته القادمة ضد ساحل العاج، في الـ 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

إذ تعتبر تلك المباراة حاسمة بالنسبة للمملكة، نظراً لكونها الجولة الأخيرة لتصفيات كأس العالم 2018 في روسيا.

وفقاً لرشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة المغربي، فهناك نقاش مطروح ومفاوضات مع الخطوط الملكية المغربية من أجل خفض سعر تذاكر الطيران لصالح مشجعي أسود الأطلس الذين يرغبون في الذهاب لمساندة وتشجيع منتخبهم في أبيدجان، بعد مضي عام على مباراة الذهاب التي جمعت الفريقين والتي انتهت بتعادلٍ سلبي.

إذ قال الوزير في تصريح للنسخة المغاربية الصادرة باللغة الفرنسية لموقع “هاف بوست”: "إننا نتفاوض مع الخطوط الملكية المغربية لجعل سعر التذكرة ذهاباً وإياباً في حدود 200 يورو". مع العلم أن سعر التذكرة حالياً حوالي 1000 يورو، أي 10000 درهم مغربي.

وتابع الوزير: "لم نحدد بعد عدد التذاكر المطروحة، لكن هذا قيد التفاوض، إذ تتطلب هذه العملية الخاصة أيضاً تعبئة عدد معين من الطائرات، وإلغاء أو تعويض بعض الرحلات، مع ضمان الحجوزات التي أجريت بالفعل من جانب الخطوط الملكية المغربية، وسيتم بالتالي تقاسم التكلفة بين الركاب وشركة الطيران ووزارة الرياضة".

وحسب جريدة الصباح المغربية، فإن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تأمل حشد أكثر من 3 آلاف مشجع من أجل مساندة المنتخب المغربي في مباراته ضد ساحل العاج.

ويتصدر أسود الأطلس حالياً المجموعة الثالثة بمجموع نقاط يساوي 9، وهو ما يجعلهم متفوقين على الفيلة الإيفوارية بنقطة.

وسيكون الفوز أو التعادل كافيين لتأهل المغرب لكأس العالم 2018، ليعودوا إلى هذه المنافسة العالمية بعد غيابٍ دام 20 عاماً.

جديرٌ بالذكر أن فهود الغابون في المرتبة الثالثة بمجموع خمس نقاط، بينما يقبع منتخب مالي في المركز الأخير بثلاث نقاط.

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة المغاربية الصادرة باللغة الفرنسية لموقع "هاف بوست". للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا