قناة جديدة موازية للبوسفور.. أردوغان يعلن عن موعد تنفيذ حلمه

تم النشر: تم التحديث:
BOSPHORUS STRAIT
Murad Sezer / Reuters

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء 10 أكتوبر/تشرين الأول 2017 أن بلاده تعتزم وضع حجر الأساس لمشروع "قناة إسطنبول" نهاية العام الجاري، أو مطلع 2018.

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته، أمام منتدى العمل التركي – الصربي، الذي عُقد في العاصمة الصربية بلغراد.

وقال أردوغان، إن "فتح قناة جديدة موازية لمضيق البوسفور والذي نسميه بمشروع قناة إسطنبول كان حلمي، وعلى الأرجح سنضع حجر أساسه نهاية العام الجاري أو مطلع 2018".

ومن المقرر أن تصل القناة البحر الأسود ببحر مرمرة، لتكون ممراً للسفن موازياً لمضيق البوسفور.

وفي سياق آخر، أعرب أردوغان، عن سعادته لزيارة صربيا بصفته رئيساً لتركيا بعد أن زارها رئيساً للوزراء قبل 7 أعوام.

وتوجه بالشكر لنظيره الصربي ألكسندر فوتشيتش، على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.

وأكد الرئيس التركي، على وجود الإدارة المشتركة في مسألة تطوير العلاقات الثنائية مع صربيا.

وأشار إلى أن زيارته تعدّ مؤشراً على الأهمية التي توليها بلاده لصربيا.

وأعرب عن أمله في زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين من 870 مليون دولار حالياً إلى 3 مليارات.

ومساء أمس الإثنين، وصل أردوغان إلى بلغراد، في زيارة لم يعلن عن مدتها.