رسائل لقادة الخليج خلال أيام حول القمة المرتقبة.. الكويت: سنشهد نهاية مفرحة لأزمة قطر

تم النشر: تم التحديث:
QATAR CRISIS
A bus bearing portraits of the Qatari Emir is seen as Qataris take to the streets of Doha to welcome back the Emir upon his return from his first trip abroad during the ongoing Gulf diplomatic crisis on September 24, 2017. / AFP PHOTO / KARIM JAAFAR (Photo credit should read KARIM JAAFAR/AFP/Getty Images) | KARIM JAAFAR via Getty Images


قال مصدر دبلوماسي رفيع المستوى، الأحد 8 أكتوبر/تشرين الأول 2017، إن الكويت ستبدأ خلال أيام إيفاد مبعوثين إلى دول مجلس التعاون، لتسليم رسائل إلى القادة الخليجيين تتعلق بانعقاد القمة الخليجية المقررة في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وعلّق سفير الكويت لدى البحرين الشيخ عزام الصباح قائلاً: "إن القمة الخليجية في الكويت ستفتح صفحة مضيئة في مسيرة التعاون الخليجي، وأنها ستشهد نهاية مفرحة للاختلافات الخليجية".

وأكد الشيخ عزام في تصريحات صحفية أن "حكمة قادة مجلس التعاون وحرصهم على تعزيز اللحمة الخليجية لمواجهة التحديات الاستراتيجية المتصاعدة في المنطقة ستعزز أجواء التفاؤل، وأن الأيام المقبلة ستشهد تحركات دبلوماسية في هذا الإطار".

وكان نائب وزير الخارجية خالد الجارالله أكد قبل أيام أن "الكويت على أهبة الاستعداد لاحتضان القمة الخليجية"، مشيراً إلى أن "الوساطة الكويتية مستمرة وستتواصل إلى أن نصل لنهاية سعيدة لهذا الخلاف المؤسف".

وتعصف بالخليج أزمة بدأت، في 5 يونيو/حزيران 2017، إثر قطع كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بدعوى "دعمها للإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة بشدة.