العثور على سورية وطفلها مقتولين داخل مسكنهما بمصر.. تلقيا طعنات بالرقبة

تم النشر: تم التحديث:
SWRYA
social

عثرت أجهزة الأمن المصرية على سيدة سورية وطفلها مقتولين داخل محل إقامتها في مدينة العاشر من رمضان "شمال شرق القاهرة"

وبحسب صحف محلية مصرية فإن سيدة سورية تدعى ديانا القاق وابنها نذير مريري قتلا في منزلهما، و تسعى الأجهزة الأمنية لكشف غموض الحادثة.

وبحسب الشرطة المصرية فقد تلقت السيدة التي تعمل مدرسة بإحدى المدارس السورية ونجلها البالغ من العمر 8 سنوات طعنات بالرقبة.

وقال مصدر أمني قوله إن الشرطة استمعت إلى أقوال السكان وأهالي المنطقة، وأكدوا سماعهم صراخاً واستغاثة ليعثروا على الأم وابنها مذبوحين لدى وصولهم إلى المنزل الذي يقطنان فيه.

ورجحت الشرطة أن يكون الحادث بدافع السرقة، وأكدت أنها تكثف تحرياتها وتستدعي جميع المعارف والمترددين على المنزل لكشف ملابسات الحادث.