شاكيرا تقرر مغادرة برشلونة.. ما حقيقة انفصالها عن جيرارد بيكيه؟

تم النشر: تم التحديث:
PIQUE SHAKIRA
Robert Marquardt via Getty Images

أفادت العديد من المواقع الإخبارية العالمية، بانتهاء علاقة الفنانة شاكيرا بحبيبها لاعب فريق برشلونة الإسباني، جيرارد بيكيه.

وبحسب موقع Cotilleo الإسباني، فإن النجمة الكولومبية هي من قررت إنهاء العلاقة التي استمرت 6 سنوات، والانتقال من المنزل الذي جمعهما في برشلونة.

وكانت الشائعات حول انتهاء العلاقة انتشرت منذ الصيف الماضي، حيث لم ينشر الثنائي أي صورٍ تجمعهما معاً على إنستغرام منذ فترة طويلة.

وكان مصدر مقرب من النجمين، قال إن ما تمر به العلاقة بين بيكيه وشاكيرا حقيقي، وأن المطربة الكولومبية هي من أخذت قرار الانفصال، بحسب صحيفة The Sun البريطانية.

جدير بالذكر أن الثنائي لديهما طفلان، ميلان، 4 سنوات، وساشا، سنتان، وكانت شاكيرا قد غنت أغنية "Me Enamore" هذا العام والتي ظهرت فيها مع بيكيه.

لكن على الناحية الأخرى، أفاد مصدر مقرب من الثنائي لموقع US Weekly، أن شائعات الانفصال ليست حقيقية، لكنهما لم يظهرا في الأماكن العامة سويةً منذ شهور.

وآخر مرة شوهد فيها الثنائي، كانت في يونيو/حزيران الماضي، خلال حفل زواج ميسي في الأرجنتين.

وكان الرياضي البالغ من العمر 30 عاماً، نشر صورةً لشاكيرا عبر حسابه على سناب شات، في محاولة منه لنفي الشائعات التي تفيد انفصالهما عن بعض.



shakira

ووسم اللاعب الإسباني اسم شاكيرا، وكتب تحت الصورة "الأحد مخصصٌ للعائلة!"، حسب تقرير لمجلة Hello البريطانية.

لكن رغم ذلك، فإن الأخبار عن انفصالهما قد عادت بقوة مرة أخرى لعناوين الصحف، وسط تأكيد بعض المصادر.