مصر تحبس سائحاً أميركياً.. هذه جريمته التي ارتكبها في صعيد مصر

تم النشر: تم التحديث:
LUXOR TOURISM
Mohamed Abd El Ghany / Reuters

قررت جهة قضائية مصرية، اليوم السبت 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2017 حبس سائح أميركي الجنسية 4 أيام، على خلفية اتهامه بإصابة مواطن مصري بعد طعنه، إثر خلاف وقع بينهما في محافظة الأقصر جنوبي البلاد، بحسب مصدر قانوني.

وأوضح مصطفى محمود عطية، محامي المواطن المصري، في تصريح للأناضول أن "نيابة القرنة الجزئية، المنعقدة بجنوب غرب الأقصر، قررت صباح اليوم حبس سائح أميركي يدعي إيريك هاسنتلد 4 أيام على ذمة التحقيق، على خلفية اتهامه بالتعدي بالضرب بسلاح أبيض "مطواة" على المواطن المصري عبدالناصر طايع.

وأشار "عطية " إلى أن التجديد القادم سيكون بمحكمة القرنة غداً، وسيكون لدى النيابة قراران أولهما الحبس 15 يوماً، والآخر إخلاء سبيل بكفالة مالية على ذمة التحقيق.

وكانت السلطات المصرية ألقت أمس الجمعة، القبض على سائح أميركي الجنسية أصاب مواطناً مصرياً بعد طعنه، إثر خلاف وقع بينهما في محافظة الأقصر جنوبي البلاد، بحسب ما ذكر مصدر أمني.

وأوضح المصدر أن "السائح الأميركي اعتدى على المواطن المصري إثر وقوع مشاجرة بينهما، بسبب أولوية مرور السيارة في قرية البعيرات، ما أدى إلى إصابته في إحدى ذراعيه (لم يوضح حالته الصحية)".

ونُقل المواطن المصاب إلى مستشفى الأقصر الدولي (حكومي) لتلقي العلاج، فيما تولت النيابة المصرية التحقيق في الحادث، بحسب المصدر ذاته وأصدرت قرارها المتقدم اليوم.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من السفارة الأميركية لدى القاهرة حتى الساعة 11.32 ت.غ، أو محامي المتهم.

ويواجه المصريون في الخارج حوادث اعتداءات عديدة، خاصة خلال السنوات الأخيرة، غير أن اللافت أن هذا الحادث يعد الثاني خلال نحو شهرين، يتعلق بمحاولة الاعتداء على مصري داخل بلاده على يد أجنبي.

وفي 11 أغسطس/آب الماضي، قتل سائح إيطالي مواطناً مصرياً في محافظة البحر الأحمر (شرق)، إثر ضربه حتى الموت على خلفية مشاجرة بينهما وتم إخلاء سبيله في 10 سبتمبر/أيلول الماضي بكفالة مالية 100 ألف جنيه (5555 دولاراً أميركياً).