مُعجَب مادونا يحصل على تعويض بـ455 ألف دولار لقسوة الشرطة

تم النشر: تم التحديث:
MADONNA
Lucas Jackson / Reuters

أقرت هيئة المحلفين في محكمة ولاية مانهاتن الأميركية العليا تعويض أحد معجبي المغنية الأميركية مادونا بمبلغ قدره 455 ألف دولار أميركي.

وهذا المبلغ جاء كتعويض له على معاملة الشرطة له بقسوة في أعقاب إبلاغ مادونا عن قيامه بوضع ملصقات على الرصيف المقابل لمنزلها بنيويورك في سبتمبر/أيلول 2011.

وقد كتب على تلك الملصقات: "مادونا.. أنا أحتاجك، أخبريني: نعم أم لا. لو قلتِ: نعم فسيتحقق حلمي"، لتقوم مادونا بإبلاغ الشرطة على الفور.

فيما علقت محامية المعجَب روبرت لينهارت على الحكم بالقول إن موكلها مسرور وعاد له الأمل من جديد.

ورغم حق شرطة نيويورك في الطعن على قرار هيئة المحلفين، فإن المحامية لوري ليفكويتز ترى أن فكرة إعادة النظر في الحكم مخيبة للأمل، مؤكدةً أن الشرطة تعاملت مع موكلها بقسوة وعنف.

إذ قال المواطن إن الشرطة سارعت للمكان وتعاملت معه بقسوة مفرطة، وقام رجال الشرطة بتكبيل يديه، وضربه طوال الطريق حتى وصلوا إلى قسم الشرطة.

هذا، ويؤكد لينهارت أنه سيدفع من هذا التعويض أجور المحامين الذين تكفلوا بالقضية، ويفي بالديون المتراكمة عليه، ثم سيغادر البلاد متجهاً إلى اليونان.